المخرج حسن السيد: الكوارث التي تعرضنا لها في “عمارة رشدي” كانت الحافز لإكمال العمل.


Image

كتبت : مها وافي
كشف المخرج حسن السيد النقاب عن الكابوس الحقيقي لعماره رشدى فى الاسكندريه ، والتي بدأت سنة ١٩٦١, حيث اشتهرت عمارة رشدي بالمواقف المرعبة التي تحدث بداخلها ولا تفسير لها حتى الان، فقرر فريق العمل القائم على فيلم “عمارة رشدي” أن يجتمع سكان العمارة فى إطار كوميدي.
الفيلم إنتاج شركة إن جي انترناشيونال, تأليف محمد الأحمدي ووائل يوسف،بطولة حسن عيد، نرمين ماهر، مدحت تيخة، إنجي خطاب، سمر جابر، أيمن قنديل، ونادية العراقية، ومن إخراج حسن السيد. المخرج المنفذ علاء عبد الله
وكشف المخرج حسن السيد التفاصيل الحقيقه لاول مرة والفيلم يبلور القصه الحقيقية للخواجه اليونانى بارديس صاحب العماره الذى بناها , وكيف أحضر زوجته واولاده الخمسه ليعيشوا فيهاوما ان مر اسبوع حتى توفي الخواجه وأسرته تكشف القصه الحقيقيه له والكابوس الحقيقي الذي هو تحدي كبير مع العفاريت في هذا العمل ولكن المشاهد يستحق أن يعرف حقيقه كابوس “عماره رشدي”
وكابوس العفاريت الذي بدا منذ 61 , ويكشف أيضا معظم الابطال فيلم عماره رشدي تعرضه للخطر و الحريق في منزله ولكن النجوم اردت اكمال هذا الفيلم!!
وواصل : كنت مؤمن أنها رساله الفن وهذا ماجلعني متفائلا طول مده تصوير الفيلم رغم الكوارث التي تعرضت لها انا والابطال كان الحافز بيني و بين الابطال في عماره رشدي لاكمال هذا العمل الضخم

شارك هذا الموضوع !

لا توجد تعليقات

أضف تعليق