ازمات طارئة تلاحق مسلسل السقا الرمضانى القادم..هل مى عمر السبب؟

كتب/ أمجد زاهر

2

كتب/ أمجد زاهر

الكثير من الأزمات تواجه أحمد السقا في عمله الدرامي الجديد “البريمو”، الاسم المؤقت للعمل لحين إنهاء تسليم حلقاته كاملة، فبعد أن تجاوز أزمة اختيار البطلة أمامه التي فرضها مخرج المسلسل محمد سامي، تعرّض لأزمة جديدة قد تهدّد مشاركته في الموسم الرمضاني الجديد عقب تأخر البدء بتصوير مشاهده لعدم انتهاء السيناريو. 

أزمات طارئة 

علمت نواعم أن أحمد السقا يتحمّل عواقب الأزمة بين المخرج والمؤلف علماً بأن هذا المسلسل ليس تعاونهما الدرامي الأول، إلا أن الأزمات بينهما تتكرّر منذ بداية التحضيرات، لكن مصادر نواعم أكدت أن العمل مستمر ولم يخرج من السباق الرمضاني كما أشاع البعض، وأن مثل هذه الأزمات من الطبيعي أن تحدث فى بداية أيّ عمل درامي لاختلاف بعض وجهات النظر، على أن يتجاوزها فريق العمل ويبدأ التصوير في يناير المقبل.

عمل رومانسي 

على الرغم من أن الأعمال الصعيدية شهيرة بقضايا القتل والثأر أكدت مصادر نواعم أن المسلسل الجديد الذي يعود به أحمد السقا إلى جمهوره خلال رمضان المقبل لم يتناول مثل هذه القضايا، بل  سيشهد قضية اجتماعية مع خط رومانسي بين السقا وبطلة العمل مي عمر لن تخلو من مشاهد الأكشن التي يتفوّق فيها السقا خلال معظم أعماله الفنية.
من ناحية أخرى يواصل السقا تصوير مشاهده ضمن فيلمه السينمائي الجديد “ترانيم إبليس” أمام مصطفى شعبان وخالد النبوي، وسيظهر بشخصية تسيطر علها ملامح الشر والعنف على عكس عادته في أعماله السينمائية.

التعليقات مغلقة.