الأسباب الحقيقية لزيادة عدد الإصابات .. كورونا يضرب بقوة

الأسباب الحقيقية لزيادة عدد الإصابات .. كورونا يضرب بقوة

يسهل أن يصل الي المواطنون إحساس زائف بالأمان، بعد أن انهت بعض الدول إجراءات الإغلاق لمكافحة تفشي فيروس كورونا،

والحقيقة هي أن الخطر مازال قائماً… وهاهو كورونا يضرب من جديد.

الدولة في مواجهة الأمة
قال الدكتور عوض تاج الدين، وزير الصحة الأسبق، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الوقائية والصحية،

إن أرقام اصابات كورونا متصاعدة بشكل يومى، وحينما تبدأ الأعداد تقل، وقتها نقول أننا وصلنا للذروة، فالأرقام التى يتم الاعلان عنها، هى الأرقام التى يتم الإلاغ عنها، ولكن هناك الكثير من الحالات التى تعالج فى المنازل وأماكن أخرى، ليست من ضمن الأرقام، فالأرقام التى نعلنها صحيحة، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة، فهذا المرض يشابه ويماثل فيروس أنفلونزا موسيمية، وهذا يحدث فى كل أنحاء العالم.

وأضاف تاج الدين، خلال برنامج “حديث القاهرة”،

مع خيرى رمضان وكريمة عوض، كثيرا من الأمراض الفيروسية، هناك فرق فيها بين العدوى والمرض، وليس بالضرورة أن كل من يأخذ الفيروس يكون مريضا، فهناك حالات شديدة وضعيفة ومتوسطة، فحاول الفيروس من الممكن أن يعدى شخص آخر، حتى لو لم يعانى من أعراض.

وتابع، لجنة إدارة أزمة كورونا برئاسة رئيس الوزراء، ستعقد غدا،

وحينما تعقد تناقش أزمة كورونا من كافة الجوانب، وما تستجد من أحداث، تستوجب قرارات عاجلة، وأجندة اللجنة متغيرة، وبعض بنودها ثابت، وبعد انعقاد اللجنة، يعلن رئيس الورزاء ما توصلت إليه، والان ندرس الموقف، وحاليا الوقاية مازالت هى خط الدفاع الأول.

وأردف، تطعيم الأنفلونزا الموسمية، يتغير كل عام، يُكتب على العلبة تاريخ العام الذى ينتج فيه، لأن معروف أن الفيروسات لديها قوة تحول وتحور، وتحدث كل 9 شهور،

وهناك أنواع من كورونا والذى تم رصده، 8 أنواع، لكن طفراته تتغير، والسلالة الجديدة أعلنت عنها بريطانيا أنها قادمة من جنوب أفريقيا، وربما تكون السلالة الثانية وصلت مصر، ولكنه مشابه للسلالة الأولى إلا أن مدى انتشاره أزيد بنسبة 56%.

كيف تحمي نفسك؟
تظهر الدراسات الحديثة أن الأقنعة فعالة إذا ما تم وضعها بشكل صحيح، كما سيساعدك وضعها عند الخروج في الأماكن العامة أو عندما تكون مع أشخاص ليسوا ضمن مجموعة العزل الخاصة بك، حتى لو لم يكن لديك أي أعراض للعدوى، في منع انتقال العدوى بشكل صامت.

وحتى مع وضع القناع، عليك الابتعاد عن الازدحام بمسافة 6 أقدام بعيداً عن الأشخاص الذين ليسوا ضمن مجموعة العزل الخاصة بك. وإذا كنت تتواصل اجتماعياً، فحاول قصر مقابلاتك على الأماكن الخارجية التي تتميز بتدوير مناسب للهواء. ومن المهم أن تبعد يديك عن وجهك وتغسلهما بالصابون والماء مشكل متكرر لمدة 20 ثانية على الأقل. وأخيراً عدم تجاهل ارشادات مسؤولي الصحة العامة في اتخاذ الاحتياطات.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد