أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

الأعلى للثقافة يطلق “أسبوع التسامح وقبول الآخر”

البراعم أمل الوطن بالمجلس الأعلى للثقافة غدا الأحد

الأعلى للثقافة يطلق “أسبوع التسامح وقبول الآخر”

تحت رعاية أد.إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة، وبحضور أد.حاتم ربيع الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة،  وفي إطار القوافل الثقافية التي أطلقها المجلس الأعلى للثقافة أكتوبر الماضي، يقيم المركز القومي لثقافة الطفل “أسبوع التسامح وقبول الآخر” وستكون البداية غدا الأحد بالمجلس الاعلي للثقافة حيث يتم استضافة أطفال المدارس بنين وبنات وأطفال ذوي إعاقة وأطفال مسلمين ومسيحيين، ويتم تشكيل مجموعات عمل من هؤلاء الأطفال ليعمل الكل كفريق عمل واحد لإنتاج عمل فني أو ثقافي في نهاية اليوم.
وأوضحت مرفت مرسي رئيس المركز القومي لثقافة الطفل أن فعاليات اليوم تبدأ بافتتاح المعارض ومنها معرض لوحات للأعمال الفائزة في مسابقات المركز، ومعرض منتجات من أعمال الأطفال، إلى جانب معرض لأحدث إصدارات ومطبوعات المركز، ثم تبدأ ورش الفنون التشكيلية : خزف، أورجامي، تدوير مخلفات البيئة، ورشة عروسة، الرسم على القماش والخيش، إنتاج لوحة فنية، ورش حكي لبعض القصص التي تدور حول التسامح وقبول الآخر ومنها قصة “أطفال أطفال” وهي رسالة حب للطفل لكي يحب الجميع بصرف النظر عن الاختلاف، وأن يحب كل الفنون الرسم والموسيقى والكتاب،  وهو كتاب يعتمد بشكل أساسي على توصيل الفكرة من خلال الصورة والألوان الجذابة للطفل من تأليف د.ثروت فتحي ورسوم د.نبيل صادق.
وتضيف مرفت أنه سيتم عمل ورش أدبية لتأليف عمل أدبي: قصة أو مسرحية، ويختتم اليوم بالعروض الفنية كعرض الأراجوز وعروض فرقة أطفال الحديقة الثقافية للأطفال بالسيدة زينب التابعة للمركز، وعروض فريق البسمة الكشفية لذوي الإعاقة.
وأكدت مرسي أن أسبوع التسامح وقبول الآخر سيتوالى في مدرسة الحلمية بالسيدة زينب، ومعهد الفتيات الأزهري بالمعادي، والمدرسة المصرية الدولية للغات، ومدرسة خاتم المرسلين بالهرم.

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.