الريال لا يستسلم أبدا توج بطلا لأوروبا فى مباراه دراماتيكيه على حساب إشبيليه

توج ريال مدريد بلقب السوبر الأوروبي على حساب إشبيلية بعدما تغلب عليه بثلاثة أهداف لهدفين بعد امتداد المباراة للوقت الإضافي عقب التعادل بهدفين لكل فريق في الوقت الأصلي في اللقاء الذي أقيم على ملعب ليركندال بالنرويج.

تغلب ريال مدريد على إشبيلية بطريقة درامية ليتوج بلقب البطولة للمرة الثالثة في تاريخه بعد عامي 2002 و2014.
ويذكر أن هذه هي المرة الثانية التي يفوز فيها الريال على إشبيلية في كأس السوبر الأوروبي، إذ كان قد خطف منه اللقب عام 2014 بهدفي النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.
افتتح ماركو أسنسيو، باب التسجيل لريال مدريد، عند الدقيقة 21، قبل أن يحرز اللاعب الأرجنتيني فرانكو فازكيز، هدف التعادل لإشبيلية عند الدقيقة 41، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بين الفريقين.

وفي الشوط الثاني يحصل اشبيليه على ركلة جزاء يحرز منها اللاعب الأوكراني، يفن كونوبليانكا، هدف ثان لفريقه عند الدقيقة 72.

وسجل راموس هدف التعادل لناديه في آخر دقيقة من عمر الوقت بدل الضائع للمباراة، ليحتكم الفريقين للأشواط الإضافية.

احرز الإسباني دانييل كارفخال، هدف الفوز لملوك مدريد ليتوج الريال بطلا لأوروبا من جديد.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد