السينما السورية تحصد جائزتي الإبداع في المهرجان اللبناني للسينما والتلفزيون

السينما السورية تحصد جائزتي الإبداع في المهرجان اللبناني للسينما والتلفزيون.

 

حصل الفيلمان الروائيان الطويلان من إنتاج المؤسسة السورية العامة للسينما،”غيوم داكنة” و”الظهر إلى الجدار” على جائزتي الإبداع في المهرجان اللبناني للسينما والتلفزيون في دورته الـ11.

 

ويتحدث فيلم “غيوم داكنة”، سيناريو أيمن زيدان وياسمين أبو فخر، وإخراج زيدان، عن قرار بطل الفيلم الدكتور أحمد، الذي يؤدي دوره الفنان وائل رمضان، العودة إلى مدينته المدمرة جراء الحرب بعد غياب طويل في فرنسا، لينهي أيامه الأخيرة فيها بعد اكتشاف إصابته بالسرطان حيث تتفجر مع عودته حكايات هذه المدينة الموجوعة والتي أرخت عليها الحرب بظلالها وأثقلت مصائر من عاشوا السنوات القاسية فيها.

 

ويشارك في بطولة الفيلم لينا حوارنة، ورامز عطا الله، ولمى بدور، وحازم زيدان، ونور علي، بالاشتراك مع محمد حداقي، وضيف الفيلم جود سعيد، والطفل ديفيد مهاد الراعي، وتمثيل كل من علاء قاسم، ومازن عباس، ومحمد زرزور، وغالب زيدان.

وكان قد حصد الفيلم سابقا “جائزة القدس للإنجاز الفني” في الدورة السادسة والثلاثين من مهرجان الأسكندرية السينمائي لدول البحر الأبيض المتوسط بدورته الـ 36.

 

وتدور أحداث فيلم “الظهر إلى الجدار”، سيناريو وإخراج أوس محمد، حول حكاية قصي، الدكتور الجامعي في كلية الإعلام، الذي يجسد دوره الفنان عبد المنعم عمايري، والذي تتغير حياته بعد معرفته أن صديقه المقرب، أيام الدراسة والذي انقطعت أخباره منذ سنوات وقع في مشكلة كبيرة ويعاني من ضغوط نفسية كثيرة، فيحاول مساعدته ومعرفة حقيقة ما جرى له فعلًا.

 

ونال الممثل أحمد الأحمد جائزة أفضل ممثل عن دوره في الفيلم خلال مسابقة الفيلم الروائي الطويل، المسابقة الدولية، وجائزة أفضل ممثل في المسابقة العربية، وأيضًا في الدورة السابعة والثلاثين لمهرجان الأسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط 2021.

قد يعجبك ايضآ