الصديق وقت الضيق … بقلم: غادة عثمان

الصديق وقت الضيق  

بقلم: غادة عثمان

لا حاجة لي بمواساتك بعد انتهاء حزني.
لا حاجة لي بسؤالك بعدما تعافيت من مرضي.
لا حاجة لي بنصيحتك بعدما تخطيت عثرتي.
لا حاجة لي بمعاونتك بعدما انقضت شدتي.
كنت في أشد الاحتياج إليك وأهملتني.
كنت في أمس الحاجة إلى مساندتك وخذلتني.
واليوم و في وقت فراغك تذكرتني فجئتني.
عذرا يا عزيزي فأنت لم تكن صديقا “إن الصديق وقت الضيق”
فلا جدوى من مشاعر مصطنعة جاءت في غير وقتها ففقدت قيمتها،
ولا فائدة من كلمات أتت في صورة مجاملة باهتة ففقدت معناها،
فالصداقة الحقيقية تستمد قوتها من مشاعر صادقة وعفوية في وقت المحن والشدائد،
فإن لم أجدك عونا لي في وقت الشدة فما حاجتي لك في وقت الرخاء.
قد يعجبك ايضآ