العالم على موعد مع حدث سعيد …نوفمبر القادم وصول المولود المتمم لعدد سكان كوكبنا الى 8 مليار نسمه

العالم على موعد مع حدث سعيد نوفمبر القادم وصول المولود المتمم لعدد سكان كوكبنا الى 8 مليار نسمه

بالتزامن مع اليوم العالمى للسكان اصدرت الامم المتحدة تقريرا يشيرا الى انه من المتوقع فى نوفمبر المقبل من العام الجارى أن يصل عدد سكان كوكب الارض إلى 8 مليارات نسمة.

واوضح التقرير الى انه من المتوقع بحلول العام المقبل 2023 تتجاوز الهند جمهورية الصين الشعبيه فى تعداد السكان باعتبارها  أكبر دولة من حيث عدد السكان .

واعلنت الأمم المتحدة عن احدث توقعاتها إلى أن النمو السكانى بانه يمكن أن يصبح عدد سكان العالم فى عام 2030 الى نحو 8.5 مليار وعام 2050 9.7 مليار ، وسيصل إلى ذروته عند نحو 10.4 مليار شخص خلال عام 2080، إذ سيظل عدد السكان عند هذا المستوى حتى عام 2100.

وعلق الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش،على تقرير الامم المتحده قائلا “ياتى اليوم العالمي للسكان فى هذا العام بمناسبة تاريخية، إذ نتوقع ميلاد الطفل الذى به سيبلغ عدد سكان كوكب الأرض 8 مليارات نسمة”.

وأضاف غوتيريش “هذه مناسبة للاحتفال بتنوعنا والاعتراف بإنسانيتنا المشتركة والإعجاب بالتطورات في مجال الصحة التي أطالت الأعمار وخفضت بشكل كبير معدلات وفيات الأمهات والأطفال. و نذكر انفسنا بمسؤوليتنا المشتركة لرعاية كوكبنا ولحظة للتفكير في الأماكن التي لا نزال مقصرين فيها للوفاء بالتزاماتنا تجاه بعضنا البعض”.

يركز تقرير الامم المتحده على الزيادة المتوقعة في عدد سكان العالم فى الاعوام القادمه وحتى عام 2050 في ثمانية دول ستساهم فى نصف الزياده السكانيه وهم :  ” جمهورية الكونغو الديمقراطية ومصر وإثيوبيا والهند ونيجيريا وباكستان والفيليبين وجمهورية تنزانيا المتحدة” .

بالاضافه الى ان الامم المتحدة فى تقريرها لفتت انتباه العالم الى انه من المتوقع أن يكون عدد الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم  فوق 65 سنة في جميع أنحاء العالم سيصبح أكثر من ضعف عدد الأطفال من هم تحت سن الخامسة، ونفس نسبة عدد الأطفال تحت عمر 12 سنة تقريباً, ليتهيأ العالم لرؤية المزيد من الشعر الشايب بحلول عام 2050،

وأوصى التقرير بأن الدول التي لديها نسبة شيخوخة عالية بين سكان شعوبهم يجب عليها اتخاذ خطوات لتكييف البرامج العامة وإنشاء رعاية صحية شاملة وأنظمة رعاية طويلة الأجل وتحسين استدامة أنظمة الضمان الاجتماعي والمعاشات التقاعدية.

قد يعجبك ايضآ