أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

«العريان» خبير اقتصادى عالمى وكنز مصري

من بين العلماء المصريين المتميزين بالخارج الدكتور “محمد عريان” الخبير الاقتصادى العالمى والذى حصل على الجنسية الأمريكية، ويعد أول مصرى يحصل على منصب رئيس مجلس التنمية العالمى التابع للبيت الأبيض بالولايات المتحدة الأمريكية، ووُلد العريان فى عام 1958 فى القاهرة، وحصل على شهادته الجامعية من “كامبردج”، ويشغل الآن منصب عضو المجلس الاستشارى لعلماء مصر التابع لرئاسة الجمهورية.

وقد حصل “العريان” على شهادته الجامعية فى الاقتصاد من جامعة كامبريدج، ثم حصل على شهادتى الماجستير والدكتوراه فى الاقتصاد من جامعة أكسفورد فى المملكة المتحدة.

ويعتبر “العريان” أحد الخبرات والكفاءات المصرية التى نالت اهتمامًا دوليًا عالميًا وحصدت مكانًا مرموقًا فى مجال المال والاقتصاد، وبفضل خبرته الواسعة تشهد محاضراته التى يلقيها فى أنحاء عديدة من دول العالم، اهتمامًا من نخبة المجتمع والسياسيين والخبراء الاقتصاديين وأهل الصناعة.

وقد شغل “العريان” منصب الرئيس التنفيذى فى مؤسسة بيمكو الاستثمارية العالمية التى تعتبر من أكبر شركات إدارة الأصول فى العالم وتدير أصولًا تزيد قيمتها على 1100 مليار دولار أمريكى، وذلك منذ عودته إليها فى يناير 2008 بعد أن عمل لمدة عامين رئيسًا تنفيذيًا فى وقف جامعة هارفارد الذى يتولى إدارة صندوق المنح الجامعية والحسابات التابعة لها، ورغم أنه لم يطُل مكوثه هناك، فإنه خلال سنة مالية كاملة من قيادته استطاع الصندوق أن يحقق عائدًا نسبته 23% هو الأعلى فى تاريخ الجامعة.

وقد عمل “العريان” لمدة 15 عامًا لدى صندوق النقد الدولى فى واشنطن قبل تحوله للعمل فى القطاع الخاص، حيث عمل مديرًا تنفيذيًا فى سالمون سميث بارنى التابعة لسيتى جروب فى لندن، وفى عام 1999 انضم إلى مؤسسة بيمكو الاستثمارية العالمية.

وقد نشر “العريان”، العديد من الدراسات حول القضايا الاقتصادية والمالية العالمية، وحصد ألقابًا كثيرة وبرز اسمه كواحد من أهم نجوم عالم الاستثمار الذين صعدوا بسرعة غير عادية.

وقد نال “العريان” فى عام 2008 جائزة عالمية عن كتابه “عندما تتصادم الأسواق”.. واستقال من منصبه مديرًا تنفيذيًا ومديرًا مشاركًا للاستثمار لبيمكو فى 21 يناير 2014، وقد عينه الرئيس الأمريكى السابق أوباما رئيسًا لمجلس الرئيس للتنمية العالمية فى ديسمبر 2012، لتقوية دعائم الاقتصاد الأمريكى.

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.