القبض علي قاتل “يوسف” ضحية الغدر بالقوصية

يوسف ضحية غدر الأصدقاء بأسيوط


القبض علي قاتل “يوسف” ضحية الغدر بالقوصية

متابعة/ ماريانا مختار

القبض علي قاتل الطفل “يوسف حلمي فارس عطية”،البالغ من العمر 14 عاما،بالصف الثاني الاعدادي،مقيم بشارع الجلاء بمركز القوصية بمحافظة اسيوط،

 

تعود قصة مقتل يوسف الطفل البشوش صاحب البسمة الدائمة الي ليلة عيد القيامة المجيد،يوم السبت 1 مايو،

حين خرج يوسف بملابس العيد ليلاقي اصدقائه،ويلعب بلاي استيشن معهم،بجوار منزله،حين كان ينتظره القاتل بالقرب من منزله بخطوات،

 

كما موضح بكاميرات المراقبة الخاصة بالسوبر ماركت المجاور لسكنه،القاتل و معه شخص آخر في انتظار يوسف بعيدا في منظر مريب،

 

“ج.ع”القاتل الذي يبلغ من العمر 18 عاما، ومعه صديقه،استدرجوا الطفل،بتعليم القيادة علي سيارة تخصهم،وكان يوسف سعيد بهذه التجربة وطلبوا منه سيارة والده لاستكمال التعلم فكان الرفض من اسرة يوسف،

 

ذهب معهم ليلة العيد حين اوهموه انهم اصدقاء شقيقة الاكبر،وهذا غير صحيح،اخذوه واعتدوا عليه بالضرب و الخنق بواسطة حزام يوسف الجلد الذي كان يرتديه،

 

بدأت اسرته في البحث عنه،دون جدوي،وكان يوسف يملك هاتف ايفون،و نجل عمه يعرف باسورد الهاتف،فتتبع الهاتف عبر خاصية بهذا الهاتف،

 

وصل بهم التتبع الي منزل القاتل،الذي انكر وجود الهاتف او معرفة طريق يوسف،وقال هو ترك التلفون معي في السيارة وغادر،

 

حينها ادركت اسرة يوسف انه حدث له مكروه،و رجعت الي مركز الشرطة التابع لمركز القوصية،وابلغوا عن مكان الهاتف بحوزة القاتل،

 

تحركت قوة أمنية للقبض علي الجاني،الذي انكر معرفته بالضحية،وكان عم القاتل متستر عليه،وبالضغط عليه ارشد عن مكان الجثة،

 

حيث غدروا به وقتلوه ورموه خلف مدرسة التجارة الثانوية بنات بالقوصية بمنطقة غياضة،وعليه آثار تعذيب وخنق،ولازال السبب مجهول،

 

وقد دشنت اسرة يوسف هشتاج يطالب بحق يوسف من هولاء المجرمين الذين غدروا به.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد