أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

المدرسة السويسرية الدولية فى دبى تعتمد إنارة LED بشركة سويتش ميد

أعلنت ’سويتش ميد‘، وهي الشركة الرائدة عالمياً في مجال توفير حلول الإضاءة الفعالة والمبتكرة والأنيقة، عن تزويد الحرم المدرسي صديق البيئة للمدرسة السويسرية الدولية العلمية في دبي (SISD) بكوكبة متنوعة من حلول إنارة LED ذات الكفاءة العالية في استهلاك الطاقة؛ الأمر الذي من شأنه أن يعزز مكانة الحرم المدرسي باعتباره البناء منخفض الطاقة الأول من نوعه في الشرق الأوسط. وتأتي هذه الخطوة في إطار إرساء معايير جديدة في دعم جهود الاستدامة البيئية ضمن قطاع التعليم في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتجسد هذه الخطوة تعاوناً دولياً بارزاً يجمع المستويات التعليمية المرموقة للمدرسة السويسرية الدولية العلمية في دبي مع الخبرات العريقة لشركة ’سويتش ميد‘ الفرنسية؛ الأمر الذي يقدم إضافة مهمة لقطاع التعليم عبر توفير حرم مدرسي صديق البيئة يُسهم في تعزيز صحة وعافية الطلاب.

وتجد الإشارة إلى أن المدرسة السويسرية الدولية العلمية في دبي تُعد البناء الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يتماشى مع معيار ’مينيرجي إيكوليبل‘ (MINERGIE Ecolabel) السويسري الخاص بالأبنية المستدامة، والذي يتميز باعتراف عالمي في مجالات الاستهلاك المنخفض للطاقة والموارد مع ضمان تحقيق مستويات مرتفعة من الراحة ضمن هذه الأبنية. ومع حرصها على وضع تصاميم الإنارة ضمن المدرسة بما يتوافق مع معيار’ مينيرجي إيكوليبل‘، عملت ’سويتش ميد‘ على تقديم حلول إنارة LED متكاملة وشاملة ضمن مختلف المناطق الداخلية والخارجية للمدرسة.

وبعد تقديمها لحلول إنارة LED خلال المراحل الثلاث الأولى للمدرسة، تعمل ’سويتش ميد‘ على تزويد المدرسة بـ 2,200 قطعة من تجهيزات إنارة LED، والتي يجري تركيبها حالياً خلال المرحلة الرابعة. وخلال المرحلة الأولى، عملت الشركة على تقديم 2,500 قطعة من تجهيزات إنارة LED، جنباً إلى جنب مع مايزيد عن 1.5 كيلومتراً من حلول إنارة LED الخطية. واشتملت المرحلة الثانية على تزويد المدرسة بـ 1,300 مصباح، بينما جرى خلال المرحلة الثالثة تقديم أكثر من 2,800 مصباح وأكثر من 500 متر من حلول الإنارة الخطية.
هذا وجاءت حلول إنارة LED والدعم الفني الذين قدمتهما ’سويتش ميد‘ لتلائم بشكل مثالي احتياجات ومتطلبات المدرسة؛ حيث عملت الشركة على تزويد المدرسة بتجهيزات إنارة ذات كفاءة عالية، جنباً إلى جنب مع أعلى مستويات إظهار وإرجاع الألوان والتشكيلات الفنية والجمالية، الأمر الذي يتماشى مع المعايير الهادفة لتعزيز عافية وصحة الطلاب وتحقيق مستويات مرتفعة من الكفاءة في استهلاك الطاقة.

وتمثلت أبرز التحديات أمام ’سويتش ميد‘ في تحقيق شروط معيار’ مينيرجي إيكوليبل‘ المتعلقة بمعدلات استهلاك الطاقة الكهربائية مع الالتزام في الوقت نفسه بمفهوم التصميم الأساسي. وقد نجحت حلول إنارة LED المُقترحة من قبل مهندس الإضاءة في تحقيق المتطلبات المنصوص عليها، وذلك من خلال حساب كمية الضوء الطبيعي الواصلة إلى المبنى خلال أوقات مختلفة من النهار على امتداد فصول السنة بهدف حساب الكمية المُثلى من الإضاءة الاصطناعية المطلوبة.

وبهذا الصدد، قال بيت سومر، مدير المدرسة السويسرية الدولية العلمية: “نعتقد في المدرسة السويسرية الدولية العلمية بأهمية الوعي الاجتماعي والثقافي والاقتصادي والبيئي في تمكيننا من لعب دور محوري في تحقيق مستقبل أفضل لنا وللمجتمع المحيط بنا. ويتميز حرم المدرسة بكونه بناء صديق للبيئة يستخدم مستويات منخفضة من الطاقة للوصول إلى بيئة أكثر راحة وصحة للجميع. ولا تقتصر جهودنا على ريادة الجهود الرامية لتطوير البيئة التعليمية وحسب، بل تتجاوزها لتشمل التزامنا باعتماد معايير الاستدامة والطاقة المتجددة بهدف تمويل برامج المنح الدراسية الخاصة بنا. وتصب هذه الخطوات بشكل مباشر في صالح المستويات التعليمية للطلاب، فضلاً عن ضمان استفادتهم من بيئة مدرسية داخلية مريحة وصحية”.

وبدوره، قال السيد جيرمي لويزيل، الرئيس التنفيذي لشركة ’سويتش ميد‘: “تجسد شراكتنا مع المدرسة السويسرية الدولية العلمية لتقديم حلول إنارة ذات كفاءة عالية في استهلاك الطاقة مثالاً راسخاً آخر على خبراتنا العريقة في دعم البيئات الملتزمة بمبادئ الاستدامة، وذلك عبر تزويدها بحلول إنارة LED رائدة تشكل مثالاً يحتذى به لممارسات الاستدامة. وتتميز المدرسة السويسرية الدولية العلمية بنهج مستقبلي مميز يركز على دمج المحيط الطبيعي مع المساحات التعليمية الداخلية. ومن هنا نعبر عن فخرنا للشراكة مع المدرسة السويسرية في سبيل تجهيز حرمها المدرسي الرائد صديق البيئة، والذي من شأنه إرساء معايير جديدة كلياً ضمن القطاع التعليمي. وتضمن حلول إنارة LED الخاصة بنا توفير أعلى معايير الكفاءة في استهلاك الطاقة، فضلاً عن تقديم بيئة أفضل من ناحية الراحة والصحة للطلاب”.

وتجدر الإشارة إلى أن المدرسة السويسرية الدولية العلمية في دبي قد نجحت في تخفيض استهلاك الطاقة الكهربائية الخاص بها من 6.01 واط للمتر المربع إلى 3.76 واط للمتر المربع، وذلك من خلال تحديد المستويات المثالية للاستهلاك ضمن التجهيزات الواقعة بعيداً عن النوافذ وإطفاء الأضواء الواقعة بقربها باستخدام الخلايا الضوئية. وجرى تصميم الحرم الجامعي صديق البيئة والملتزم بمعيار ’مينيرجي إيكوليبل‘ من قبل عدد من أهم المهندسين المعماريين بهدف تحقيق الاستفادة القصوى من موقعة بالقرب من خور دبي ضمن مدينة دبي الطبية. ومع احتضانها لأكثر من ألفي طالب، مع 350 مقعداً مخصصاً للإقامة الداخلية للطلاب الأجانب، تجسد المدرسة السويسرية الدولية العلمية وجهة مثالية تضمن حصول الطلاب على أفضل مستويات المعيشة والتعليم. وجرى تصميم الصفوف التعليمية والمكتبات والمختبرات والمنشآت الرياضية الفسيحة والمشبعة بنور الشمس الطبيعي بهدف ضمان تفاعل الطلاب مع أجواء المدرسة وتحفيز العملية التعليمية.

ويشكل تزويد المدرسة السويسرية الدولية العلمية بحلول إنارة LED خطوة إضافية في مسيرة نجاحات شركة ’سويتش ميد‘ فيما يتعلق بدعم الأبنية المستدامة في المنطقة، والتي يذكر منها مبنى هيئة كهرباء ومياه دبي المستدام، والذي يُعد المبنى الأول والأكبر من نوعه في العالم الذي يحقق أعلى درجة عالمية ضمن الفئة البلاتينية لـشهادة “القيادة في التصميم البيئي والطاقة” (LEED). وعملت ’سويتش ميد‘ عام 2012 على وضع التصميم وتزويد المبنى بشكل كامل بحلول الإنارة. ويُذكر أن نواحي الإنارة تشكل 25% من المتطلبات ضمن الفئة البلاتينية لشهادة LEED.

وأضاف السيد لويزيل: “نلتزم بدعم الرؤية الخضراء صديقة البيئة لدولة الإمارات العربية المتحدة من خلال حلولنا المتطورة التي تلبي احتياجات مختلف القطاعات، جنباً إلى جنب مع كفاءاتنا المميزة في تقديم أعلى مستويات حلول الإنارة المتكاملة التي تتميز بكفاءة استهلاك الطاقة ومراعاتها للنواحي الجمالية والفنية، وذلك لمراكز التسوق والمؤسسات التجارية والمراكز التعليمية ومنشآت الرعاية الصحية، سواءً الداخلية منها أم الخارجية”.

نبذة عن ’سويتش ميد‘
’سويتش ميد‘ هي الشركة الفرنسية الرائدة بمجال تصنيع حلول وتجهيزات إنارة LED، كما تقدم مجموعة واسعة من حلول إضاءة LED والخدمات المصممة خصيصاً لتلبية احتياجات العملاء على أكمل وجه.

وتتمتع الشركة بعلاقات تعاون وطيدة في جميع أنحاء العالم، وهو ما يعكس حجم خبراتها العملية، وسعيها الدؤوب لتعزيز مكانتها الرياديّة بين كبريات شركات قطاع أنظمة الإضاءة. وتقوم ’سويتش ميد‘ بإعادة ابتكار وتصاميم مستقبل حلول ومتتجات إضاءة LED وفق مفاهيم فريدة ومبتكرة وترتكز على أعلى مستويات الأناقة.

تزوّد الشركة السوق بمجموعة شاملة من منتجات إضاءة LED، والتي تناسب مختلف أنواع التطبيقات. كما تحرص الشركة على تقديم خدمات عالمية الطراز للعملاء، وذلك بما يشمل تصميم الإضاءة وإجراء الحسابات اللازمة، وصولاً إلى توفير المشورة الفنية وتسليم المنتجات والمساعدة على تركيب وتصنيع منتجات مبتكرة وذات أسعار تنافسية.

وتمتلك الشركة فريقاً من الخبراء الذين يقدمون المساعدة والدعم في مختلف مشاريع تركيب أنظمة إضافة LED؛ بدءاً من إجراء المسوحات الفنية والاقتصادية، واختيار المنتجات المناسبة، ووصولاً إلى الإشراف على عمليات التركيب.

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.