الملهمة ماليكا ايمن تصيب فى تفسير رؤية تخص تفجير لبنان الرهيب

27
متابعة وكتابة/ مي إسماعيل محمد نائب رئيس تحرير موقع المشاهير
متابعة وكتابة/ مي إسماعيل محمد
نائب رئيس تحرير موقع المشاهير

نيران مشتعله .. قتلى وجروح .. أسر مشرده .. وأوجاع بالقلب .. هذا كان المشهد بعد تفجير لبنان الرهيب الذي راح ضحيته عشرات القتلى وآلاف الجرحى في مشهد حزين تنبأت به الملهمة بنت سيرين العصر المفسرة ماليكا ايمن يوم الخامس عشر من يوليو الماضي لسنة 2020 .

حيث جاءتها رؤية تخص أحدي محبيها ومتابعيها عبر حروبها على الفيس بوك ” مليكة ايمن ( الملهمة )” تنص على :

السلام عليكم دكتورة ماليكا أنا حلمت حلم قمت وانا خايفة حلمت أن فى جنازة كبيرة ومهيبة فى مصر وكان الجثامين عبارة عن ٩ أشخاص روس و٤ مصريين متوفيين الأربعة المصريين مكشوفين الصدر على الخشب والتسعة كانو فى توابيت وكان واقف رجال دين أنا مش عارفة هما شيوخ ولاقساوسة اخدوا الجثامين ودفنوهم كلهم فى مصر وطلع السيسي يتكلم أنه بيترحم عليهم ومقدر تضحياتهم وطلب من الحضور الوقوف دقيقة حداد ع أرواحهم.

وكان تفسير الملهمة ماليكا ايمن فى تعليق على بوست حلم العضوه بالجروب كالأتي:

للاسف الرؤية فعلا عامة ولها دلالات كثيرة منها داخل وخارج مصر حدثين لدولةغير مصر حدث صعب فيه اعمار وحدث لمصر لكون اهون من الدوله الأخرى بكثير يلاحقهم نصر بالقبض أو قتل مندسين داخلين لمصر والأمر هيتكرر اربع مرات بالقبض على دسائس وخونه لدلالة كشف المتوفيين الاربعه ده رمز للنصر لمصر ومصر مقبرة الغزاة وحدث اخر قدري يخص السائحين والاخوه المسيحيين ينتبهوا من دس اشعه وفتنه والله العلى اعلى واعلم.

ليتحقق تفسيرها بالحدث الصعب به اعمار لدولة شقيقه بتفجير لبنان الرهيب حقيقة تفجير صعب وبشع وخسائرة بالأعمال فائقه فرحم الله الشهداء والجرحى .

هذا وقد أكدت الملهمة بنت سيرين العصر المفسرة ماليكا ايمن أكثر من مرة سواء بالتليفزيون أو بصفحاتها على الفيس بوك او قناتها على اليوتيوب أن الرؤى العامة للأسف تقع كما هى لامحاله ولايصرفها الدعاء أو الصلاه او الزكاة فهيا تكون رساله حق من رب العالمين.

FB_IMG_15965900953164877 FB_IMG_15965901274620741 Screenshot_2020-08-05-03-32-45-06_f598e1360c96b5a5aa16536c303cff92

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد