أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

 انطلاق قمة العلا لمستقبل الثقافة العالمية الأحد المقبل ..تفاصيل

 انطلاق قمة العلا لمستقبل الثقافة العالمية الأحد المقبل ..تفاصيل

القسم الإعلامي للسفارة السعودية بالقاهرة- الاثنين 19 فبراير 2024م

انطلاق فعاليات “قمة العلا لمستقبل الثقافة” بمحافظة العلا التي تجمع نحو 150 شخصًا من القادة وصنّاع القرار، وروّاد الأعمال، والفنانين من مختلف أنحاء العالم خلال الفترة بين 25 و27 فبراير الجاري.

وذلك لمناقشة أهم القضايا الثقافية، وسبل تعزيزها، باعتبارها قوةً دافعةً للتقدم الاجتماعي والتغيير الإيجابي للمستقبل.

وتشمل القمة، التي تستضيفها الهيئة الملكية لمحافظة العلا بالشراكة مع وزارة الثقافة، مجموعة من جلسات النقاش وورش العمل والعروض التفاعلية؛ بهدف اكتشاف طرق جديدة لدعم المشاركة المؤثرة والواسعة من خلال الفن والثقافة والصناعات ذات الصلة.

 تتضمن برنامج القمة 3 جلسات رئيسة

الجلسة الأولى

بعنوان “الأساس الغني” وتتناول تعزيز الابتكار والتجديد في الثقافة؛ بهدف استكشاف الطبيعة واحتياجاتها، وتطوير العلاقة المتناغمة مع البيئة، وتستهدف.

الجلسة الثانية

دعم التحوّل للإبداع العالمي والحوار العابر للثقافات بعنوان “الأرض الإبداعية”؛ لاستكشاف سياسات تنمية الاقتصاد الثقافي، ودعم ريادة الأعمال الإبداعية، واستخدام الفن لتحسين المهارات، فيما تتطرق

الجلسة الثالثة 

بعنوان “حصاد التأثير” نحو الثقافة الشاملة، وتمكين المجتمع؛ لاستكشاف الإنتاج الثقافي العالمي وتأثيره في الثقافات المحلية.

كما يشارك في القمة نخبة من المتحدثين، بينهم مساعد وزير الثقافة راكان الطوق، والقيّم الألماني كلاوس بيسنباخ، والمهندس المعماري البروفسور رونالد رايل، ورئيس مركز بومبيدو ولوران لوبون، والناقد الفني نيكولاس بوريود، والمنسّقة الفنيّة بوسي كريشناماتشاري، والمنسّق الدولي أكيكو ميكي، والمخرج المسرحي روبرت ويلسون، والمهندسة المعمارية لينا الغطمة، والبروفيسور إيمانويل كوشيا، والمخرجة والممثلة فاطمة البنوي، والفنان أيمن زاداني، وغيرهم.

وقالت المدير التنفيذي للفنون والصناعات الإبداعية في الهيئة نورا الدبل:

إن النسخة الافتتاحية من القمة “تعكس التزامنا بالحفاظ على التراث الثقافي، ودعم مستهدفات الفن والثقافة لدفع عجلة التطوير المجتمعي”، مضيفة: “نستكشف من خلالها دور البيئة الطبيعية في تشكيل التطور الثقافي، وتأثير الطبيعة على المحيط الذي نعيش فيه”.

وأوضحت أن الثقافة تعمل بصفتها قوّة موحدة، تلهم وتعطي حلولاً للتحدّيات العالمية، وتعزّز التقدّم الاجتماعي من خلال المعرفة والتفاهم المشترك، مبيّنة أن القمة تجمع قادة الخطاب العالمي بهدف إثراء الحوار الثقافي وتوسيع آفاقه..

وأشارت الدبل إلى أن العلا، التي تعدّ مركزًا لالتقاء الحضارات القديمة، تمتلك إرثًا ممتدًا وموطنًا للثقافات والأفكار المتنوعة، منوهة بأن القمة تعتمد على هذه التقاليد العريقة.

وعلى هامش هذا الحدث الثقافي، تتاح الفرصة للمشاركين لاكتشاف البيئة الطبيعية والثقافية في العلا، كما تحفل القمة بعروض فنية، بمشاركة الفنانة السعودية بلقيس الراشد، وفرقة المسرح الإسبانية لا فوراديلس باوس، والشاعر والكاتب النيجيري البريطاني إنوا إلامز.

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.