أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

بالفيديو / إستقبال وحفاوة كبيرة بالإعلامى عبدالمجيد خضر في ملتقي المشاهير

بالفيديو / إستقبال وحفاوة كبيرة بالإعلامى عبدالمجيد خضر في ملتقي المشاهير

تغطية: محمد أكسم

شهد ملتقى المشاهير الدورة التاسعة والذى اقيم تحت شعار تكريم رموز الإعلام فى مصر والوطن العربى مساء الخميس الماضي تكريم خاص جدا للاعلامى الكبير عبد المجيد خضر .
وذلك نظير ما قدمه من برامج هامة وكبيرة حققت نجاحات جيدة علي شاشة التليفزيون المصرى خلال حقبتى الثمانينات والتسعينات من القرن الماضي .


فكان يعد واحدا من أبرز الإعلاميين الذين يترقب جمهور الشاشة الصغيرة برامجهم سواء في شهر رمضان المبارك أو غيره من شهور العام .

ووسط حفاوة كبيرة وتصفيق حار صعد الاعلامى الكبير لخشبة المسرح وتسلم درع تكريمه من الأستاذ خالد فؤاد رئيس مجلس إدارة ورئيس تحرير مؤسسة اليوم للإعلام والتى يصدر عنها صحف ومواقع أسرار المشاهير واليوم الدولى وأخبار مصر24 وترندات العالم.

مقدمة جميلة وتاريخ مشرف

وقد قامت مقدمة الحفل الإعلامية ميار الببلاوى بتقديمه بشكل مختلف قبل فقرة تكريمه حيث قالت : دائماً الإعلامى الكبير عبد المجيد خضر متميزاً فى أدائه الفريد وبرامجه الناجحة مؤثرة والتى تنال إعجاب شريحة كبيرة من المشاهدين ينتظرون أوقات ظهورة على الشاشة فهو يقدم السهل الممتنع، فكان أول من يقدم برامج المسابقات وله لقاءات عديدة مع الفنانين الكبار، بعد أن كانت المسابقات يتم إجرائها مع المواطنين فحسب.


وقد ظل يقدم حفلات التليفزيون ومهرجانات السينما لسنوات طويلة، كما تمكن من اكتشاف العديد والعديد من الأصوات الجيدة.
عمل عبد المجيد خضر مذيعا فى التليفزيون المصرى عام ١٩٨٠، ومن أشهر برامجه ” أريد حلا ” ,” ياميش مجاويش ” ,” عجايب “,” سينما “. تولى رئاسة القناة الرابعة، عمل مديرا لقناة ليبرا،عمل ممثلا فى أدوار صغيرة فى أفلام عديدة, يمكن رؤيته فى دور ” كمال ” فى فيلم “نصيب الأسد” عام ١٩٩٢.

كلمة مؤثرة وبسيطة

وقد أعرب الاعلامى القدير عبد المجيد خضر عن سعادته البالغة بهذا التكريم وقام بإلقاء كلمة قصيرة مؤثرة نالت إستحسان الجميع قال فيها : أتوجه بالشكر للأستاذ خالد فؤاد ولإدارة الجريدة على التكريم وبشكر زملائي الأستاذة سوزان حسن وزميلة الكفاح فى ماسبيرو وكان لها بصمات واضحة فى التلفزيون المصرى وبشكر ايضاً الأستاذة الكبيرة والإعلامية القديرة سهير شلبى وكلنا نحى زوجها الراحل الاعلامى أحمد سمير الذى كان استاذى علمنى أخبار النشرة أنا ومعتز الدمرداش وبعدها انتقلت الى البرامج وبشكر الأستاذ أمين بسيونى استاذى ومعلمى وعلاء بسيونى زميلى فى حفلات ليالى التلفزيون واحنا بنقول لماسبيرو وهو قلعة الإعلام المصرى والعربى.
ماسبيرو هو الاصل كل اللى بيعملوا فى الفضائيات ابناء ماسبيرو وانا هقول تكملة لكلمة الاعلامى الكبير تامر امين ان ماسبيرو عايز نهضة لانه صنع اعلام كبير فى الوطن العربى وكانوا بيخصصو كل مجموعة تعمل قنوات فى الدول العربية وشكر الجميع علي تواجده وسط الأصدقاء والأحباب وقدم التحية للأستاذ خالد فؤاد رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير والأستاذ أسامة سمير كبير المعدين بالتلفزيون والمستشار الاعلامى لصحف ومواقع أسرار المشاهير واليوم الدولى.

شاهد الفيديو

 

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.