بعد مشاهدتك لمسرحية غزل البنات..اليك حوار مع محمد صبحى يربط بين الخيال والواقع

بقلم /أمجد زاهر

الصحفى أمجد زاهر فى خوار خيالى واقعى مع محمد صبحى
4

كتابة وحوار /أمجد زاهر

يعد مسرح الفنان الكبير”محمد صبحى” ذو مذاق ونظريه وخلطه خاصه بيه،من اول انتهى الدرس يا غبى وهاملت وتخاريف وكارمن ولعبه الست ووجهه نظرالى غزل البنات،وله ايضا كميه كبير من الاعمال الفنيه التى نعشقها والتى يطلق عليها بالفن الراقى فهو يجمع بين السعادة والفكره والتفكير .

received_298889444156580
الكاتب/ أمجد زاهر

لذلك اجريت حوار خاص مع الفنان المبدع “محمد صبحى”من وحى خيالى الصحفى ،لكشف سر نجاح عمله المسرحى الجديد “غزل البنات”الذى عرض على قناه tenوعن اكتشافه للمواهب الفنيه وحبه للريحانى وذلك فى السطور التاليه .

ما سبب رجوع محمد صبحى للمسرح بعد غياب 12عام؟

الحقيقه فى سبب رجوعى هو وعدى للجمهور من سنه 2007،واتفاقه معه لعمل مجموعه مسرحيات زى خباتنا ونجوم الظهر وذلك تحت مسمى المسرح للجميع،لكن ظروفى وظروف البلد كانت بالغه الصعوبه ،وايضا مبدائى انى اقدم مسرح حقيقى لاستمتاع وليس لمجرد التواجد والشغل فقط.

لماذا يتهم الكثيرون الفن الراقى بفن متجهم او دمه ثقيل؟

لو استرجعنا كل اعمالى الفنيه المسرحيه،هتلاقيها مأخوذه ومنطلقه من اعمال ومواضيع تراجيديه وهذه هى قمه وعظمه الكوميديا ،انه لا تستنبط الكوميديا من موضوع رقيق او ضعيف او تافه بل تأخذ من مواضعات تشغل المجتمع والناس،وبالتالى ستجد ايضا الضحك ويخرج المشاهدون او الجماهير بفكره وهدف.

لماذا الهجوم على مسرحيه غزل البنات بأنها تشبه الفيلم؟

فى الماضى كان الهجوم شديد بالجرائد على مسرحيه لعبه الست وانتقادات مابين ليه تعملها ،ما احنا حفظنها ،لكن ما افعله هو رؤيه حديثه وجديده  للروايه مع الاحتفاظ بالزمن وهو الاربعينات ،ففى مسرحيه عزل البنات بسلط الضوء على المعلم “المدرس”وبقدمه بطريقه كيف يسقط المعلم؟،وكيف يكون قدوه حسنه ؟وذلك فى معادله بسيطه هل المعلم والتعليم اهم من الثوره والقصر ،ويتحقق ذلك فى عصر غزل البنات بأن التعليم اهم من كل شى،وايضا ادعو قبل التهجم والنقد الحاد بقول تعاله اتفرج.

هل تريد وجود رقابه على كافه المصنفات الفنيه؟

انا الممثل الوحيد فى مصر ،بقول الوحيد بثقه،اللى بيطالب بوجود الرقابه ،المعظم هايقول الحريه والتحرر،لازم تتواجد الرقابه ،اصبحنا الان نستمع الى الفاظ ومصطلحات غريبه داخلت البيت المصرى من خلال افلام ومسلسلات، انا فى خلال عمرى الفنى ماحصل صدام مع الرقابه الاداريه،وعلى الجانب الاخر يواجد بالرقابه عده مشكلات فيه سخف وسافه وموظفين غير مدركين وغير فاهمين اشغالهم.

ما القصه وراء حبك الكبير للريحانى؟

حكايتى مع  الريحانى ،انه فى احد الايام الدراسيه ،وقتها كنت فى المرحله الابتدائيه ،دخلت احد الفصول بالغلط لكى انادى على زميل،وعندما دخلت الفصل ،لحظت تواجد المدرس بداخله وظل يصرخ فى وجهى الى ان بكيت خجلا منه،ثم ابتسم لى وقال”هو دا اللى يصلح للدور”،وانا لا افهم ما يقصده،واتضح انه يؤسس فريق مسرح بالمدرسه،واخذنى لكى العب دور الريحانى فى احد روايته،وانا لا اعلم عن الريحانى شى،ومن هنا ابتدت اذهب للسينما لكى اشاهد نجيب الريحانى ،وما فعلته هو فكره احياء تراث الرواد الذى منهم الريحانى.

هل تتبنى فكره صناعه واكتشاف النجوم؟

هى مساله تقديمى لنجوم جدد بيكون بعد تدريب شاق جدا ،وليس مجرد تصنيع او تصنع النجم للعرض والطلب،ففى احد اعمالى المعروف التى تحمل اسم “بالعربى الفصيح” خرج منها فنانين امثال منى ذكى ومصطفى شعبان وفتحى عبد الوهاب وايضا سيمون فى لعبه الست وكارمن،وفى عرض “غزل البنات”بقدم وجه جديد اسمها “ندا”وانا براهن عليها .

ما الهدف وراء فكره انشاء اكاديميه سما سنبل للفنون؟

الهدف هو اكتشاف الطاقات والمواهب الفنيه والادبيه المختلفه وتدريبها وتعليمها على احدث الوسائل والمناهج على يد اساتذه متخصصين فى كافه المجالات الفنيه،لذلك لجأت لفكره انشاء وتأسيس مشروع ضخم وهو اكاديميه سما للفنون،وذلك بعد عقد شراكه مع رجل الاعمال “حسن راتب”ليتولى مهام المشروع من الناحيه الماديه والاداريه على ارض مدينه سنبل،فهو رجل ذو خبره كبيره فى مجال الاستثمار .

ما هى الرساله التى تريد ان ترسلها لجمهورك؟

رسالتى انى اريد تواجد جميع الفئات العمريه وبخاصه التى استهدافها ،لمشاهده العرض المسرحى “غزل البنات” والذى عرضت على خشبه مسرح سنبل ،والان تتواجد على يوتيوب قناة ten.

يذكر ان الحوار المكتوب من اعداد الصحفى أمجد زاهر من وحى خياله بجانب اعتماده على المصادر لاضافه الاجابات القريبه من شخصية الفنان محمد صبحى.

التعليقات مغلقة.