أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

تكريم الداعمين لمركز سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية خلال العام الماضى

تكريم الداعمين لمركز سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية خلال العام الماضى

القسم الإعلامي للسفارة السعودية بالقاهرة- الأربعاء 14 فبراير 2024م

أقيم مساء أمس الثلاثاء الموافق 13فبراير2024 بالرياض أقام مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية احتفال لتكريم المتبرعين والداعمين له خلال العام الماضى 2023 .

رسالة إنسانية

ألقى معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على المركز الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة كلمة أكد فيها سعي مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية لترجمة تطلعات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد رئيس مجلس الوزراء – حفظهما الله –

في تقديم رسالة إنسانية سامية تواكب المكانة اللائقة بالمملكة العربية السعودية وتضافرها الدائم مع الشعوب المكلومة في مشارق الأرض ومغاربها، حيث يرمي لأداء تلك الرسالة النبيلة على أكمل وجه، مقدماً نموذجاً يحتذى في تقديم العطاء، وتطور آليات الاستجابة.

التحدي الأكبر

وأوضح معاليه إن التحدي الأكبر الذي يواجه أطقم المركز يتمثل في توسع نطاق الاحتياج ووجود فجوة تمويلية في ظل الظروف والمستجدات الإقليمية والدولية، وما تبعها من نداءات إغاثية من الدول الشقيقة والصديقة المتضررة.

حيث لا يخفى على الجميع أن الدعم الحكومي المخصص للجانب الإنساني مهما بلغ حجمه لن يفي بالنداءات الواردة لدولة بحجم المملكة العربية السعودية وثقة الشعوب بامتداد عطائها إليهم.

وأشاد الدكتور عبدالله الربيعة بالمؤسسات الوطنية ورواد الأعمال من ذوي البر والإحسان وأياديهم البيضاء الذين رسموا ملاحم خالدة تجسدت فيها معاني الشراكة والمسؤولية المجتمعية؛ مؤكدين أن ذلك ضمن مسؤولياتهم تجاه القضايا الإنسانية التي تتبناها المملكة في الخارج، ومنها عطاؤهم في مواساة المكلومين في اليمن، وكفكفة دموع المتضررين من سيول باكستان، وموجات جفاف الصومال، وزلزال تركيا وسوريا.

حملة التبرعات الشعبية

وقد عاين الجميع تضامنهم الفريد مع حملة التبرعات الشعبية للشعب السوداني، والشعب الفلسطيني في غزة.

وعلى هامش الاحتفالية قام معاليه بتدشين حساب منصة “ساهم” على منصة (X) وتطبيق “ساهم” المطور.

كما قام بتوقيع اتفاقية مشتركة مع مؤسسة عبد الله العثيم وأولاده الخيرية لتخصيص محفظة استثمارية وقفية باسم الشيخ صالح بن علي العثيم – رحمه الله – بقيمة 100 مليون ريال سعودي؛ يعود ريعها لمشاريع وبرامج مركز الملك سلمان للإغاثة.

ثم أعلن عن تقديم تبرع من مؤسسة الغويري الخيرية بقيمة 10 ملايين ريال سعودي، وتبرع من أوقاف صالح الراجحي بقيمة 10 ملايين ريال سعودي، وتبرع من مؤسسة سليمان أبانمي الأهلية بقيمة 3 ملايين ريال سعودي، وتبرع من فاعل خير بقيمة 25 مليون ريال سعودي، وتبرع من أوقاف عبدالله بن تركي الضحيان بقيمة 7 ملايين ريال سعودي، وتبرع من مؤسسة سالم بن محفوظ الأهلية بقيمة 5 ملايين ريال سعودي، وتبرع من رجل الأعمال عبدالعزيز باغلف بقيمة 300 ألف ريال سعودي.

عقب ذلك قام الدكتور عبدالله الربيعة بتكريم شركاء النجاح من المتبرعين من الفئات البلاتينية والماسية و الذهبية و الفضية.

التبرع العيني

فضلا عن تكريم فئة التبرع العيني، وفئة مقدمي الخدمات الإعلانية، وفئة التطوع، وفئة المؤثرين في منصات التواصل الاجتماعي، وفئة الوزارات والهيئات الداعمة والمتعاونة مع المركز.

 

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.