حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى ال42 مابين التكريمات وكثافه النجوم

بقلم- أمجد زاهر– حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى

تميز حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى فى هذه الدورة ال42 بالتواجد الكثيف من نجوم الفن من مصر وباقيه الدول العربيه .

ومع بدايه اشارة انطلاق الحفل عرض فيلمٍ قصير، عن تحديات كورونا وتأثيرها على صناعة السينما، 

حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى

قدّم الممثل أشرف عبد الباقي، تصوراً ساخراً، للمهن الجديدة التي سيمتهنها صُنّاع الفن، حال تضرر الصناعة بالجائحة خلال الشهور المُقبلة، منها “سايس سيارات” و”نقاش” وغيرها. 

وقدّم تامر حسني، أغنية حفل الافتتاح، بعنوان: “الدنيا فيلم” من كلمات منة عدلي القيعي، وألحان إيهاب عبد الواحد.

تكريمات مهرجان القاهرة السينمائى ال42

وكرّم المهرجان الكاتب الكبير وحيد حامد، بجائزة الهرم الذهبي لإنجاز العمر، إذ سلمها له المخرج شريف عرفة، وهي الجائزة نفسها الذي حصدها الكاتب والمخرج البريطاني كريستوفر هامبتون، كما قدّمت المُمثلة منة شلبي، جائزة فاتن حمامة للتميز للممثلة منى زكي.

ووجه حامد الذي استقبل بعاصفة من التصفيق المستمر، وسط دموع بعض الفنانين، خلال كلمته الشكر إلى عُشاق السينما، وأصحاب الفضل في حياته المهنية، والذي اكتسب منهم خبرات عدّة، منهم الناقد الراحل يوسف شريف رزق الله، المدير الفني الأسبق للمهرجان، والمخرج الإذاعي مصطفى أبو حطب، والمنتج والمؤلف سمير خفاجي.

وأضاف: “عملت مع نجوم كبار، وعِشت في زمن جميل، وأحببت أيامي، وعملت مع مخرجين كبار، مثل سمير سيف وعاطف الطيب وشريف عرفة”، متابعاً: “أنا أحببت السينما بقدر كبير من الإخلاص والتفاني”.

كما أعربت منى زكي، عن اعتزازها الشديد بهذا التكريم، لاسيما وأنّ وقوفها على هذا المسرح، كان بمثابة حلم يراودها منذ صغرها، فضلاً عن أنّ الجائزة تحمل اسم الراحلة فاتن حمامة، قائلة: “تشرفت بسماع صوتها يوماً ما، وكانت راقية جداً، وتكريمي اليوم شيء عظيم جداً”.

وشددت على فخرها، بتكريمها في نفس الدورة التي حظي فيها الكاتب وحيد حامد، بجائزة خاصة، قائلة: “شرف عظيم، خصوصاً أنني تربيت على أفلامه، وبعض كلماته تتردد في أذني طوال الوقت”.

وفي نهاية حفل الافتتاح، احتفى محمد حفظي، بصُنّاع الفيلم المصري “ستاشر” الفائز بالسعفة الذهبية في “مهرجان كان السينمائي الدولي”، ومنح شهادة تقدير، إلى مخرجه سامح علاء، والذي وجه بدوره الشكر إلى فريق العمل، الذي بذل جهوداً ضخمة لمدة 3 أعوام، بشأن خروج الفيلم.

ودعا حفظي، الضيوف، إلى مُشاهدة فيلم الافتتاح، وهو فيلم بريطاني فرنسي، بعنوان: “الأب ــ The Father” للمُخرج فلوريان زيلر، والممثل آنتوني هوبكنز، في عرضه الأول بالعالم العربي وإفريقيا.

والجدير بالذكر،أقيم الحفل في الهواء الطلق بدار الأوبرا المصرية، وسط إجراءات احترازية مُشددة تخوّفاً من فيروس كورونا، شملت قياس درجة حرارة الضيوف، والتشديد على ارتداء الكمامات

حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى ال42 مابين التكريمات وكثافه النجوم-بقلم أمجد زاهر
حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى ال42 مابين التكريمات وكثافه النجوم-بقلم أمجد زاهر
حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى ال42 مابين التكريمات وكثافه النجوم-بقلم أمجد زاهر
حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائى ال42 مابين التكريمات وكثافه النجوم-بقلم أمجد زاهر

اقرأ ايضا

منه شلبى وتحديات النساء فى صناعه السينما والتلفزيون بدعم المخرجات العربيات

 

 

التعليقات مغلقة.