خدعوها بتوفير لقاح مضاد لكورونا واغتصبوها جماعي

 خدعوها بتوفير لقاح مضاد لكورونا واغتصبوها جماعي

شهدت مدينة باتنا الواقعة في ولاية بيهار الهندية، مؤخرا، حادثة اغتصاب جماعي لفتاة، تم خداعها بتوفير اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

أقدم رجلان في مدينة باتنا الواقعة في ولاية بيهار الهندية على اغتصاب جماعي لفتاة، بعد خداعها بتوفير اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

والتقى رجلان بالضحية في أحد المراكز الصحية في باتنا التي ترزح تحت وطأة تفش غير مسبوق لكوفيد-19، حيث أقنعا الفتاة التي لا يزيد عمرها عن 18 عاما لمرافقتهما لتقديم اللقاح لها.

اغتصاب الفتاة

وأخذ الرجلان المدعوان روكي ومونتو، الفتاة لمنزل مهجور، حيث قاما باغتصابها، وذكرت الضحية للشرطة أنها كانت مقيدة من يديها وقدميها، وتم تكميم فمها بمنديل، أثناء اغتصابها.

 

وقالت الشرطة المسؤولة عن القضية إن “الفتاة تمكنت من تحرير قيودها، وفرّت إلى منزلها، حيث أخبرت عائلتها بما جرى لها، واعتقلت الشرطة المغتصبين، حيث كانا من المجرمين المعروفين في المنطقة”

وتعاني الهند من ارتفاع كبير في إصابات كورونا، حيث أعلنت وزارة الصحة الهندية، السبت، تسجيل أكثر من 400 ألف إصابة جديدة بكوفيد-19، خلال الساعات الـ24 الماضية.

 

وقالت الوزارة إنه تم إحصاء 401 ألف و993 إصابة جديدة، مما يرفع العدد الإجمالي لهذه الحالات في الهند إلى أكثر من 19.1 مليونا.

 

وبلغ عدد الوفيات 3523 خلال الساعات الـ24 الماضية، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للذين أودى كوفيد-19 بحياتهم إلى 211 ألفا و853 شخصا.

يذكر أن حريقاً اندلع صباح السبت في جناح مستشفى “الرفاه” لعلاج كوفيد-19 في بلدة بولاية غوجارات غرب الهند، أدى لوفاة 18 مريضاً، وتم إنقاذ 31 مريضاً آخرين.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد