تفاصيل وأسرار في حياة الفنان المصري هشام سليم

تفاصيل وأسرار في حياة الفنان المصري هشام سليم.

 

توفي الفنان المصري هشام سليم، الخميس عن عمر يناهز 64 عامًا بعد معاناة مع مرض سرطان الرئة في العاصمة المصرية القاهرة.

ولد “سليم” في كانون الثاني 1958 وهو ابن لاعب كرة القدم الشهير صالح سليم، وتخرج في كلية السياحة والفنادق بجامعة حلوان ثم درس التمثيل فى الأكاديمية الملكية بلندن من خلال دراسات حرة، ثم درس اللغة الفرنسية، وقدم البرنامج الأسبوعي الحواري “حوار القاهرة”.

وكان أول ظهور ل”سليم” من خلال أداءه دور ابن فاتن حمامة في فيلم “إمبراطورية ميم” 1972 و”عودة الابن الضال” مع يوسف شاهين 1975، ليقوم بعدها ببطولة العديد من الأفلام والمسلسلات والمسرحيات خصوصًا في فترة التسعينات.

 

وعلى صعيد السينما أدى “سليم” أدوارًا عديده في الأفلام منها:- “أريد حلاً” ”تزوير في أوراق رسمية” ”الأراجوز” ”اسكندرية كمان وكمان” ”الجبلاوي” ”يا مهلبية يا” ”الهجامة” ”يادنيا يا غرامي” ”جمال عبد الناصر” ”الناظر” ”العاصفة” ”إنت عمري” ”خيانة مشروعة”.

وبزغ نجم “سليم” في الدراما التلفزيونية خلال ثمانينات وتسعينات القرن الماضي، حيث قدم أهم أدواره منها:- “الراية البيضا” ”ليالي الحلمية” ”أرابيسك” ”هوانم جاردن سيتي” ”ملك روحي” ”محمود المصري” ”لقاء على الهواء” ”المصراوية” ”حرب الجواسيس” ”اختفاء سعيد مهران” كما لعب دور البطولة في مسرحية “شارع محمد علي” إلى جانب فريد شوقي وشيريهان.

 

ويذكر أن الراحل عاش عددًا من الأزمات في حياته الخاصة والتي كانت تكلفتها عالية في بعض الأحيان، وجعلته يتصدر “الترند” بدايةً بخلاف ابنته مع الممثلة ياسمين عبد العزيز، وليس نهايةً بخضوع ابنته “نورا” لعملية تحويل جنسي لتصبح “نور” وكشف ذلك على الهواء، وإعلانه تأييده المطلق للعملية ودخوله في جدال كبير مع “الأزهر” حينها.

قد يعجبك ايضآ