أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

رغم عملهم منذ أكثر من 10 سنوات ..طلب إحاطة بشأن عدم تعيين الصحفيين المؤقتين بالمؤسسات القومية

رغم عملهم منذ أكثر من 10 سنوات ..طلب إحاطة بشأن عدم تعيين الصحفيين المؤقتين بالمؤسسات القومية

كتب : عبد اللطيف مطر

تقدم النائب محمد أحمد فايد، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجها إلى رئيس الوزراء، ورئيس الهيئة الوطنية للصحافة بشأن عدم تعيين الصحفيين المؤقتين في الصحف القومية رغم عملهم منذ أكثر من 10 سنوات.

فتح باب التعيين للصحفيين المؤقتين

وطالب النائب في طلب الإحاطة، بسرعة وضرورة فتح باب التعيين للصحفيين المؤقتين بالمؤسسات الصحفية القومية الذين أفنوا حياتهم في العمل بالصحف القومية لمدةتجاوزات الـ 10 سنوات ولم يتم تعيينهم حتى الآن ومنهم أعضاء بنقابة الصحفيين عن صحف متوقفة أو تم فصلهم تعسفيا.

وقال النائب محمد أحمد فايد، إن الصحفيين المؤقتين بالمؤسسات الصحفية القومية يتقاضون مرتبات هزيلة لا تتناسب مع ما يبذلونه  بمؤسساتهم بشهادة الجميع،  ويعتمد عليهم بشكل أساسي بالمؤسسات القومية بإصداراتها المطبوعة والإلكترونية.

يذكر أن الصحفيين المؤقتين بالصحف والمؤسسات القومية قد طالبوا الجهات المعنية سواء المؤسسات نفسها، والهيئة الوطنية للصحافة ومجلس الوزراء بمنحهم حقهم فىالتعيين أسوة بباقي الزملاء بالمؤسسات الصحفية دون جدوى لعده سنوات، ومخاطبة نقابة الصحفيين بالتدخل وتقديم مذكرات للهيئة الوطنية للصحافة بتعين الصحفيينبالمؤسسات القومية.

وحيث إن الدستور المصري نص عبر المواد المتعلقة بحقوق العمل، وخاصة في المادة 12 منه على أن العمل حق، وواجب، وشرف، تكفله الدولة،، كما نص في المادة 13 منالدستور على أنه «تلتزم الدولة بالحفاظ علي حقوق العمال، وتعمل على بناء علاقات عمل متوازنة بين طرفي العملية الإنتاجية، وتكفل سبل التفاوض الجماعي وتعمل علىحماية العمال من مخاطر العمل وتوافر شروط الأمن والسلامة والصحة المهنية، ويحظر فصلهم تعسفيًا، وذلك كله على النحو الذي ينظمه القانون.

ولما كانت المادة 14 من الدستور تنص صراحة على أن الوظائف العامة حق للمواطنين على أساس الكفاءة، ودون محاباة أو وساطة، وتكليف للقائمين بها لخدمة الشعب،وتكفل الدولة حقوقهم وحمايتهم، وقيامهم بأداء واجباتهم فى رعاية مصالح الشعب، ولا يجوز فصلهم بغير الطريق التأديبي، إلا فى الأحوال التي يحددها القانون.

وحيث إن القانون رقم 12 لسنة 2003 الخاص بالعمل الموحد نص في المادة 33 منه على أنه «تحدد مدة الاختبار في عقد العمل، ولا يجوز تعيين العامل تحت الاختبارلمدة تزيد على 3 أشهر أو تعيينه أكثر من مرة واحدة عند صاحب عمل واحد».

ولما كانت الجمعية العمومية الأخيرة المنعقدة في 17 مارس الماضي، قد أقرت مطالب أعضاء الجمعية العمومية، بإعادة فتح التعينات في الصحف القومية للزملاء غيرالمعينين.

لذا؛ وللأسباب المذكورة سالفا، وتطبيقا لمواد الدستور، والقانون، يطالب الصحفيون المؤقتون بإلغاء قرار الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء الصادر  في 26 يناير 2020، الخاص بعدم فتح باب التعيين في أي مؤسسة صحفية قومية، ومنع التعاقدات، وتنفيذ قرار الجمعية العمومية الأخيرة لنقابة الصحفيين الخاص بتعيينالزملاء غير المعينين بالصحف القومية، وإصداراتها المختلفة.

رغم عملهم منذ أكثر من 10 سنوات ..طلب إحاطة بشأن عدم تعيين الصحفيين المؤقتين بالمؤسسات القومية

رغم عملهم منذ أكثر من 10 سنوات ..طلب إحاطة بشأن عدم تعيين الصحفيين المؤقتين بالمؤسسات القومية

رغم عملهم منذ أكثر من 10 سنوات ..طلب إحاطة بشأن عدم تعيين الصحفيين المؤقتين بالمؤسسات القومية

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.