سعد الصغير يفتح النار علي بوسي بسبب جحودها لأبيها قبل وفاته ..شاهد ماذا قال

سعد الصغير يفتح النار علي بوسي بسبب جحودها لأبيها قبل وفاته ..شاهد ماذا قال

بقلم/ كيرلس عادل جرجس

تحدث الفنان المصري سعد الصغير، عن علاقته بمحمد شعبان والد الفنانة الشعبية بوسي، الذي توفي عن عمر ناهز الـ85 عاما، متأثرا بأمراض الشيخوخة بعد هجر ابنته له وعدم العطف عليه في أواخر أيامه.

تصريحات سعد الصغير حول عقوق بوسي لوالدها:-

وقال الصغير في تصريحاته:- إنه كان متابعا جيدا لوالد بوسي؛ لأنها لم تسأل عنه، وكان يتمنى أن تعطيه ألف أو ألفي جنيه شهريا، أو تتواصل معه هاتفيا قبل وفاته.

واستنكر الصغير ما فعلته بوسي مع أصدقائها وأصحاب الفضل عليها مثل الفنان محمود الليثي والمنتج أحمد السبكي وغيرهما، والتي لم تدعهم لحفل زفافها الأخير على مصفف الشعر الرجالي هشام ربيع.

 

وأكد الفنان المصري أنه تواصل مع بوسي بعدما وفّر مسكنا لوالدها، وأخبرها بأنه سيعلن أنها من وفرت لوالدها ذلك المسكن، حتى يصدق الجمهور، ولكنها رفضت وأرسلت له مع مدير أعمالها أن يصرف نظر عن تلك الفكرة.

 

معاناة وحرمان والد بوسي:-
وأضاف أن والد بوسي كان يتمنى أن يتناول أنواع طعام مختلفة قبل وفاته مثل “الجمبري”، وأن يحصل على علاجه ويُوفر له، مؤكدا أنه تم حرمانه من أشياء كثيرة في الحياة.

واستكمل سعد الصغير حديثه، أن بوسي كانت ترسل لوالدها 2000 جنيه مصري شهريا، ولكنها امتنعت عن إرسالها مؤخرا؛ ما تسبب له في أزمات مادية، وأيضا كان يتحرك بأنبوبة أكسجين.

وأوضح أنه آخر أيامه كان يتمنى أن تتصل به ابنته، وتسلم عليه عبر الهاتف، معلقا: ”حرمتيه من الفرح ومن كل حاجة، وأبوها كان قد قال حسبنا الله ونعم الوكيل فيكي“.

قد يعجبك ايضآ