سوريّة تنال جائزة أفضل مذيعة أخبار في العراق

سوريّة تنال جائزة أفضل مذيعة أخبار في العراق

نالت المذيعة السورية “ديالا كلتوم” جائزة أفضل مذيعة أخبار في العراق، خلال مهرجان محلي لإطلاق شبكة من السفراء لدعم العاصمة العراقية “بغداد” في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة.

وقالت المذيعة السورية، ديالا كلتوم،“حصلت على الجائزة عن فئة أفضل مذيع أخبار عن النشرات الإخبارية لقناة (آي نيوز الفضائية)، علماً أن النتائج وردت وفقاً لاستبيانات أجرتها مؤسسة “حلم الشباب” للتنمية، وأقيم الحفل بحضور مجموعة من الشخصيات الثقافية، الإعلامية، والفنية”.

وأضافت “كلتوم”: “أهدي هذا النجاح بالمقام الأول لوالدي ووالدتي، وللإذاعة الأم إذاعة الجمهورية العربية السورية (دمشق) التي احتضنتني وعلمتني أصول المهنة، ولكل شخص قدّم لي نصيحة مهما صغرت أو ربما وبخني وأبكاني يوماً لجعل منّي ديالا القادرة على صنع شيء جميل”.

وتابعت: “هذا التكريم يحمّلني مسؤولية أكبر تجاه بلدي سوريا، وتجاه كافة الأشخاص الموجودين حولي في العراق الشقيق وهم حقيقةً كثر جداً وداعمين لي”.

وبيّنت “كلتوم”: “أن تكون سفيراً يحمّلك مسؤولية أكبر تجاه الكلمة والمحتوى بطبيعة الحال، وأي مضمون يتم تقديمه على مواقع التواصل الاجتماعي مهما صغر يجب أن يكون دقيق ومدروس للغاية”.

وختمت “كلتوم” حديثها متمنيةً أن تكون: “على قدر الثقة لدعم العاصمة العراقية كسفيرة لها في مجال التنمية المستدامة، وسأشارك في الحملات التطوعية على اختلافها لأكون داعمة، فاعلة، وموثرة”.

وتلقت “كلتوم” العديد من المباركات من أصدقائها وزملائها من العاملين في مجال الإعلام عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

يُشار إلى أن “كلتوم” عملت كمذيعة في “إذاعة دمشق” الرسمية وإذاعتي “نينار” و “شام إف إم” المحليتين، إضافةً إلى عملها في الدوبلاج والوثائقيات ومجال الإعلانات، ومبادرتها لتدريب الأطفال على العمل بالإعلام بالتعاون مع محافظة دمشق.

يُذكر أن “بغدادو 22” مهرجان جاء لتطبيق أهداف التنمية المستدامة في العاصمة العراقية “بغداد” من خلال تشكيل شبكة من المشاهير والمؤثرين في المجتمع باسم شبكة “سفراء بغداد”.

ويستمر السوريون بحصد الجوائز وتحقيق النجاحات في بلدان الاغتراب التي يعيشون فيها وبمختلف المجالات، ليبقى سؤال “ليش السوري بيلمع برا؟” متصدّر بدون إي إجابات واضحة حوله.

قد يعجبك ايضآ