أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

صالح مرسي الساحر الذي حول ملفات الجاسوسية إلى تاريخ يفتخر به كل مصري

صالح مرسي الساحر الذي حول ملفات الجاسوسية إلى تاريخ يفتخر به كل مصري

بقلم: ريهام طارق

 

تحل اليوم ذكرى ميلاد الكاتب الراحل صالح مرسي رائد أدب الجاسوسية العربية في مصر وصاحب الأعمال الدرامية الوطنية، التي تسرد تاريخ جهاز المخابرات العامة المصرية، وصاحب أشهر روايات في أدب الجاسوسية العربية، ويعتبر من القلائل الذين عملوا مع المخابرات المصرية.

تميز صالح بموهبة نادرة من طراز خاص، وقلم محترف، قناص لكل ما هو جديد، سجل العديد من البطولات التي حققها جهاز المخابرات المصري بصورة احترافية مذهلة، ولولا هذه كتاباته ما كان لهؤلاء الابطال وجود في ذاكرة المصريين حتى الآن.

بدايه الكاتب صالح مرسي:

ولد الكاتب الكبير صالح مرسي، في السابع عشر من شهر فبراير
عام 1929، في مدينة كفر الزيات التابعة لمحافظة الغربية.
عمل في بداية حياته في البحرية لمدة سبع سنوات.

حصل صالح مرسي على ليسانس الآداب في الفلسفة وعلم الاجتماع من جامعة الإسكندرية حاول أن يتعرف على الأديب يوسف إدريس عن طريق إرسال بعض القصص التى كتبها من خلال البريد للالتحاق بالعمل في الصحافة، وعندما قرأ يوسف إدريس كتاباته أعجب إدريس به وشجعه، وأقنعه بالمجيء إلى القاهرة والاستقرار فيها.

وبالفعل انتقل صالح مرسي إلي القاهرة ونشرت له أول مجموعة قصصية فى مجلة “صباح الخير”، عام 1970 والتي كانت تحمل عنوان “الخوف” ورشحت هذه المجموعة لجائزة الدولة، ولكنها تعرضت للعديد من الانتقادات بسبب أن حوارها كان مكتوب بالعامية.

كان صالح مرسي يحب القراءة كثيرا عن السفر، فذهب يبحث عن المزيد عنها فى المكتبات العامة، وانشغل بعالم البحار وما يختبئ وراءه، وابتعد عن الاجواء السياسية في بداية حياته واتجه إلى البحر الذى يحمل بداخله معاني كبيرة منذ طفولته والدخول فى عالم الصيادين وتجول فى حوارى الأنفوشى ورأس التين ورافق أصحاب القوارب الصغيرة ليستمع إلى حكايات الميناء وأساطيرها، ومن هنا خرجت رواية “زقاق السيد البلطي”.

أهم روايات صالح مرسي:

ثم عاد صالح مرسي مرة أخرى إلى القاهرة، ليبحث عن نوع آخر من الأدب والمزيد من الحكايات الحقيقية فأخذ يمشي في شوارع القاهرة ويعيش تجارب حقيقية ، ليكتب لنا رواية “الكذاب” التي تستعرض تجربة جرسون في أحد المقاهي بحي السيدة زينب، ثم انتقل إلى محطة أدبية جديدة ظهرت فيها ابداعات قلمه الجريئ، ودخل عالم الجاسوسية، الذي يحمل العديد من الخفايا والألغاز و نجح بالفعل في اقتحام هذه الدائرة المليئة بالأحداث المثيرة والشيقة والتي نالت حب واعجاب الجمهور منذ عرض أول عمل له.

صالح مرسي والمخابرات العامة المصرية:

بدأ صالح مرسي في التعامل مع جهاز المخابرات المصرية ليس فقط مجرد ناقل أمين من ملفات المخابرات، بل كان يلتقى برجال المخابرات والأشخاص الحقيقيين الذين تم تجنيدهم لصالح الوطن بهدف المعايشة قبل الكتابة ومن خلال التقرب إلى هذه الشخصيات استطاع صالح مزج الواقع بخيال المؤلف لتكتمل الرؤية وكتب
رواية “الحفار”، المأخوذة عن عملية مخابراتية حقيقية أظهر فيها أسرار الحرب الخفية بين مصر وإسرائيل بعد العدوان الثلاثى وتناولت أيضا أسرار كثيرة لحرب الاستنزاف وعبور الفدائيين إلى سيناء لتدمير المنشآت الإسرائيلية وإعلان إسرائيل التنقيب عن البترول واستئجارها حفارا لهذا الغرض، ومن هنا جاء اسم “الحفار.

ثم قام السيناريست بشير الديك بتحويل قصة صالح مرسي “الحفار” إلى مسلسل تلفزيوني من بطولة حسين فهمي، ولبلبة، نقل خلاله للجمهور العام بطولة جهاز المخابرات العامة المصرية في العاصمة السنغالية داكار،.

وتوالت من بعدها العديد من روايات صالح مرسي التي ناقشت أدب الجاسوسية، و قدم مجموعة قصصية بعنوان “الصعود إلى الهاوية” ، التى تحولت بعد ذلك إلى فيلم سينمائي يتناول فيه قصة حقيقية عن الجاسوسة “هبة سليم” التى تم تجنيدها لصالح المخابرات الإسرائيلية فى فترة حرب الاستنزاف وغيرها من الملاحم الوطنية التي تناولت ملامح عالم الجاسوسية وجعلت من قصصه تاريخا يفتخر به كل المصريين ورسخت هذه الأعمال لدى الشباب مفهوم المخابرات ودورها فى الحفاظ على الأمن القومى فى مصر مهما بلغت الصعاب.

مسلسل رأفت الهجان:

لصالح مرسي رصيد كبير من الأعمال الدرامية الناجحة التى لاقت استحسان عدد كبير من الجمهور وعلى رأس هذه الأعمال مسلسل رأفت الهجان بأجزائه الثلاثة، الذي يعتبر من أنجح المسلسلات الدرامية التي عرضت قصة حقيقة من ملفات المخابرات العامة، والذي قام ببطولته النجم محمود عبد العزيز، محمد وفيق، اسامة عباس ، يسرا، يوسف شعبان، نبيل الحلفاوي، احمد ماهر ومعهم نخبة من ألمع نجوم الدراما المصرية ، ومن إخراج يحيى العلمي.

كما يعتبر مسلسل “رأفت الهجان” الوحيد الذي قدم تشريحا اجتماعيًا واقتصاديًا ونفسيًا للكيان الصهيوني والتحولات التي شهدها خلال ستينيات وسبعينيات القرن الماضي، كما نجح في إظهار المجتمع الإسرائيلي الخائف دائمًا، وكيف أن قادته كان يصدرون له دائمًا أنه في حالة حرب.

مسلسل دموع فى عيون وقحة:

يعتبر مسلسل ” دموع في عيون وقحة”، من أهم أعمال الدراما التلفزيونية والذي قام ببطولته نخبة من الرواد في مجال التمثيل على رأسهم الزعيم عادل امام، أو جمعة الشوان كما أشتهر فى الشارع المصري بعد تقديمه وشاركته البطولة معالى زايد ، ومعهم محمود الجندي، صلاح قابيل، ومن إخراج يحيى العلمي.

مسلسل البحار مندي:

ولم يقتصر نقل إبداعات “مرسي”بعد رحيله على إنتاجاته الخاصة بالمخابرات العامة وعالم الجاسوسية، بل تنوعت إبداعات مرسي الباقية، فقام السيناريست محمد الباسوسي عام 2002 بتحويل قصة “البحار مندي” إلى مسلسل من بطولة الفنان القدير أحمد عبدالعزيز، كما قام الكاتب مجدي صابر باستخدام كتابه عن الأيقونة ليلى مراد، إلى مسلسل “أنا قلبي دليلي”.

مسلسل ” حرب الجواسيس”:

نقل بشير الديك، في عام 2009 رواية “حرب الجواسيس” لصالح مرسي بعد رحيله إلى مسلسل تليفزيوني بطولة الفنان الراحل هشام سليم، و شاركته البطولة النجمة منة شلبي.

نقطة ضعف صالح مرسي

كانت من أبرز نقاط ضعف الكاتب صالح مرسي حبه الشديد للنساء، وكان لايحب أن يطلق عليه لقب كاتب أدب الجاسوسية لأنه كان يرى أن الأدب هو أدب عام في جميع المواضيع.

وفاه صالح مرسي:

توفي الكاتب الكبير صالح مرسي في عام 1996 وهو يقضى إجازة في الساحل الشمالي، بعد تعرضه لأزمة قلبية أدت إلى هبوط فى الدورة الدموية، عن عمر يناهز 67 عامًا، تاركاً إرثا فنيا كبيرا من علامات تاريخ الدراما المصرية، يستحق المزيد من الدراسة والاهتمام.

وبرحيل الكاتب الكبير صالح مرسي، فقدت دراما الجاسوسية أهم كتابها وأكثرهم تميزًا، ليبقى صالح مرسي هو صاحب البصمة الأقوى تأثيرًا في دراما الجاسوسية على كافة المستويات .
رحم الله صالح مرسي الساحر الذي حول الجاسوسية إلى تاريخ أدبي يفتخر به كل مصرى.

أبرز أعمال الكاتب الكبير صالح مرسي:

دموع فى عيون وقحة رواية من ملفات المخابرات المصرية

رأفت الهجان رواية من ملفات المخابرات المصرية

الحفار رواية من ملفات المخابرات المصرية.

سامية فهمي رواية من ملفات المخابرات المصرية.

حرب الجواسيس رواية من ملفات المخابرات المصرية.

الصعود إلى الهاوية.

أنا قلبى دليلى.

زقاق السيد البلطي.

البحار موندى.

الكداب فيلم.

صور من مصر.

قصة جواز عصرى.

رواية المهاجرون.

حب للبيع.

الخوف.

هم و أنا.

السير فوق خيوط العنكبوت.

البحر.

حب للبيع.

 

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.