علي الشريف دور دياب في فيلم الأرض علامة فارقة|كتب احمد علي

علي الشريف دور دياب في فيلم الأرض علامة فارقة في مشواره الفني ونقطة إنطلاق للنجومية، وأبهر الشربف الجميع بقدرته الفائقة علي تجسيد الفلاح المصري بملامحه وتصرفاته وطريقةنكلامه ونظرات عيونه، قدم الشريف الفلاح المصري الذي خرج من ملح الارض وطبعت قسوة الحياة اثرها علي شخصيته. 

علي الشريف في دور دياب في فيلم الارض

دياب اول ادوار علي الشريف

قد لا يعلم الكثير ان دور دياب في فيلم الارض كان اول اعمال علي الشريف السينمائية،وعندما وقف أمام الكاميرا لأول مرة في حياته لم يرتبك او يتعلثم او يهاب الكاميرا بل كان طبيعيا الي حد التصديق انه فلاح حقيقي نبت وتربي في الريف المصري.الشريف في فيلم الارض لم يضطرب وأدهش كل الواقفين من العاملين والفنيين والممثلين والمخرج العبقري يوسف شاهين،الذين لم يصدقوا أنه يقف أمام الكاميرا لأول مرة.

 علي الشريف جسد دور دياب بحرفية عالية

جسد الشريف شخصية الفلاح بشكل مبهر مما جعل ااهدين العاشقين لفيلم الأرض ظنوا أن هذا الممثل مجهول الاسم بالنسبة لهم،الذي أدى دور دياب هو فلاح ابن فلاح،ترك الفأس في الحقل بجلبابه منذ دقائق، ليقف أما الكاميرا. ملامح علي الشريف المصرية وسمار بشرته وطريقة تجسيده الفلاح الشقيان بعفويته وفطرته تؤكد أن دياب فلاح حقيقي جاء به مخرج العمل يوسف شاهين من داخل حقله ليجسد دورا من أدوار الهامة والمؤثرة في الفيلم لكن في الواقع علي الشريف ممثل الدور ليس فلاحا.

علي الشريف ادوار منوعة

سر النجاح 

نجح الشريف في فيلم الارض بسبب أدائه السلس وبساطة تعبيراته وبلاغتها، جعلت كل من شاهد هذا الفيلم الذي جاء في قائمة اهم مائة فيلم مصري في التاريخ يظن بان الممثل الذي جسد دور دياب الفلاح في ملحمة الارض ليس ممثلا ولكن فلاح حقيقي، وهذا يعتبر شهادة نجاح للشريف،بتفوقه في أداء الدور إلى حد كبير، بحسب ما ذكرته مجلة آخر ساعة في عدد الصادر بتاريخ 13 مايو عام 1970.

 كواليس اختيار شاهين للشريف

درس علي الشريف في كلية التجارة وحصل منها علي بكالوريوس التجارة عشق التمثيل ولكن لم يفكر بعد تخرجه ان يحترف الفن، بل كان يقوم بتجسيد أدوار صغيرة في مسرحيات صلاح الدين وحلاق بغداد ومكبث، شاهده العالمي يوسف شاهين، وتأكد ان هذا الممثل ذو البشرة السمراء والملامح المصرية هو أفضل من يؤدي دور الفلاح في فيلم الأرض وبعد نجاح علي الشريف الساحق في دور دياب نجح العبقري علي الشريف أن يقضي علي فكرة إن النجم السينمائي لابد أن يكون وسيماً.

وجه مصري

علي الشريف وجه مصري عادي ملامحه نفس ملامح أي فلاح مصري لا يلفت النظر لكن في ملامح هذا الوجه قدرة على التعبير ، لا تستطيع الوجوه ذات الوسامة ان تجسدها،علي الشريف لم يحلم او يتخيل ان يحقق هذا النجاح في الفيلم بهذا الشكل ويترك علامة مع المشاهدين والنقاد. 

 دور دياب نقطة إنطلاق للشريف 

كان فيلم الارض نقطة إنطلاق علي الشريف في الفن ،ورغم قدرته وعبقريته في فيلم الارض،لم يظن الشريف او يتخيل،انه سيستمر في التمثيل أو ان المخرجين سيطلبونه في أعمال أخرى .خابت ظنون الشريف وإنهالت عليه طلبات العمل من المنتجين والمخرجين العقود ،.اختاره المخرج أشرف فهمي ليؤدي دورين في فيلمي (الأبيض والأسود) و(واحد على المليون) ثم اختاره يوسف شاهين مرة أخرى ليؤدي دور (دقدق) في فيلمه الجديد (اختيار). كما قام  المخرج صلاح أبو سيف لإختياره لأداء دور الأسود في فيلم (فجر الإسلام) ليؤكد الفنان علي الشريف أن الموهبة قبل الوسامة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد