فنان سوري يتعرّض للتنمّر بعد تجميل أنفه…هل هذا سبب للتنمر..

فنان سوري يتعرّض للتنمّر

فنان سوري يتعرّض للتنمّر بعد تجميل أنفه…هل هذا سبب للتنمر..

ممثل سوري، من مواليد حمص بسوريا، ولد في عام 1975، تخرج في المعهد العالي للفنون المسرحية (قسم التمثيل) بعام 2002. شارك من ذلك الحين في العديد من المسلسلات والأفلام منها فيلم باب الشمس بجزئيه ومسلسل سيرة الحب، لعب أدوار بطولة عديدة منها: (البقعة السوداء)، (الصندوق الأسود).

كما حقق نجاح كبير من خلال عدد من الأدوار أبرزها قلم حمرة من إخراج حاتم علي بالمشاركة مع عدد من النجوم منهم عابد فهد وسلافة معماري.

كما شارك أحمد الأحمد في عدد من الأدوار الكوميدية منها مسلسل الخربة وهو نمط مختلف من الأدوار قدمه أحمد الأحمد.

فنان سوري يتعرّض للتنمّر

تناقل عدد من الحسابات الناشطة على تطبيق الصور والفيديوهات “إنستغرام” صورة حديثة للفنان السوري أحمد الأحمد أثارت اهتمام عدد كبير من المتابعين، وفيها ظهر بإطلالة مختلفة حيث تبين أنه أجرى تعديلاً لشكل أنفه من خلال عملية تجميل.

التنمر على أحمد الأحمد

وبدا أن الصورة التُقطت خلال تصوير مشهد من مسلسل يرتقب عرضه في رمضان المقبل (2021) ويؤدي فيه الأحمد شخصية رجل يدعى “سعيد”.

وانقسم المتابعون بين من تنمّروا عليه ورأوا أنه أصبح أقل رجولة على حد تعبيرهم، ومن أكدوا أن الشكل الجديد يليق به، ومن اعتبروا أن شكله الأساسي كان طبيعياً وعفوياً أكثر… إلا أن الكثيرين أجمعوا على إبداء إعجابهم بموهبته.

بعض التعليقات

ومما كُتب في التعليقات على أحد تلك الحسابات: “أنفه كان عاطيه شخصية ورجولة وكاريزما أكثر أمام الكاميرا” و”له كامل الحرية في اختيار الشكل المناسب والمريح له نفسياً طالما لم يغير شكله للأسوء” و”برأيي قبل كان له ملامح مميزة وله كاريزما ولكن يبقى ممثل مبدع والحكم بعد مشاهدته بعمله وشكله الجديد” و”ع فكرة مو متغير شي غير شايل العضمه للأنف والتغير الأكبر هو بسبب اللحية وأكيد كلكم شفتو صور الفنانين بي لحية وبلا لحية. بكل الأحوال هو فنان رائع” و” كان شكله رجولي أكثر”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.