أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

فوائد الفازلين للوجه قبل النوم

كتبت/دينامحمود

الفازلين

الفازلين (بالإنجليزية Vaseline) هو عِبارة عن مادّة هُلاميّة (جل) ناتجة من عمليّة تكرير النفط، ويعتقد الكثير من الأشخاص عدم وجود أيّة فوائد له، ولكن على العكس تماماً؛ إذ إنّ له الكثير من الفوائد في الاستخدامات المنزلية، وبعض العلاجات، كما يُمكن اعتِماده كروتينٍ يومي للجمال، فهو يُحافظ على رطوبة البشرة.[١]

الأوقات المناسبة لاستخدام الفازلين

هناك أوقات مُعيّنة يُفضّل فيها استخدام الفازلين على الجلد والبشرة للحصول على أكبر فائدةٍ مُمكنة منه، ولتفادي التعرّض لأي نتائجٍ عكسيّة؛ إذ ينصح اختصائصيو الجلد بوضعه مساءً قبل النوم مُباشرةً على بشرة نظيفة؛ لأنّه لا يَتناسب مع أشعة الشمس أو الضوء، وينبغي غسل البشرة بعده جيّداً؛ حتّى لا يتسبّب في تَغيّر لونها.[١]

أهمية الفازلين لجمال البشرة

على الرغم من أنّ الفازلين عبارة عن طَبقة سميكة ولزجة؛ إلا أنّ الجلد يمتصّه بسهولة ولا يؤدّي إلى انسداد المسامات كما يعتقد البعض، وتتجلّى فائدته في كونه يحافظ على رطوبة البشرة بشكلٍ كبير، ويمنع تشقّقها وجفافها خاصةً في فصل الشّتاء، والحفاظ الدائم على رطوبة البشرة يعني الحفاظ على صحّتها وجمالها.[٢]
فوائد الفازلين للوجه قبل النوم

للفازلين الكثير من الفوائد التي تُحافظ على جمال الوجه، خصوصاً قبل النوم، ومنها:[٣]

ينعم الوجه:

يساعد الفازلين على تغذية أعماق الجلد وترطيبه إلى حدٍ كبير، وبالتالي فإنّ هذا يمنح البشرة مَلمساً ناعماً، ومَظهراً حيويّاً بشكل طبيعي دون سدّ المسامات، ويُستثنى في هذه الحالة الأشخاص الذين يُعانون من حبوب الشباب؛ إذ لا بُدّ من استشارة الطبيب.

يُهدّئ البشرة الجافّة:

إنّ استخدام كميّة قليلة من الفازلين بحجم حبة البازيلاء الصغيرة يُخفّف من تقشّر البشرة الجافة، ويُهدّئها من التسطّحات.
يشفي من حروق الشمس: بالنسبة للأشخاص الذين يُعانون من حروق الشمس في منطقة الوجه نتيجة التعرّض الدائم لها، يُمكنهم استخدام القليل من الفازلين على الوجه ليلاً فهو يمنع جفاف الجلد وتَشقّقه.

يحمي الأنف من التهابات الرشح: يُرطّب منطقة الأنف وما حولها عند الإصابة بالزكام والرشح، وبالتالي يحمي من التشققات والألم الناتج عن ذلك.

يقوّي الرموش ويطوّلها: إنّ تطبيق الفازلين على الرموش ليلاً يُكثفها، ويطوّلها، ويجعلها تنمو بشكلٍ أسرع، ممّا ينعكس بشكل إيجابي على مظهر وجمال العينين.

يقضي على تشقق الشفاه: من خلال مزج كمية قليلة منه مع السكر أو الملح فإنّه يُزيل الخلايا الميّتة، ويُحافظ على رطوبة الشفاه ويمنحها لوناً ورديّاً مُشرقاً.
يُستخدم بعد إزالة الشعر الزائد:

إذ إنّه يَقي من التهابات الجلد وهيجانه بعد إزالة الشعر؛ حيث يُصبح الجلد أكثر تَحسّساً واحمراراً.

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.