قولوني في مهمة رسمية _بقلم: رانيا كمال العربى  

 

 

من يوم ماوعيت عالدنيا وانا قولوني عصبي و مابيسترش معايا ابدا وبيختار اوقات جميلة الحقيقة ! وكأنه حالف مايعديش اي مناسبة الا ويسيب لي فيها ذكري مهببة!!

يعني اكون رايحة احضر فرح وقاعدة وبسقف سقف وفجأة اوقف !!

اه يابطني الحقوني الحقوووووني

الحمام فين؟؟

وفجاة عينكوا ماتشوف الا النور

بحس ان حد شال الفيشة فجأة ! ويغمن عليا !!

و مرة اكون في عزاء وقاعدة محترمة وعاقلة وفجأة اعييييط اعييييط : اه يابطني اه يا بطني

الناس حواليا : كلنا لها شكله كان غالي عليكي

انا لسه منهارة : لا غالي ولا نيلة!! ده دايما منكد عليا وقارفني!! الله يكسفه!!

واخر مرة لما كنا في مطعم ولسه بأكل في السلطات وبقول بسم الله ألاقي ده قلب وعمل اصوات ومتفرقعات تقولوش بيتهوفن بيعزف جوة بطني !! وحسيت ان دماغي بتلف بيا وفجاة قلبت كل اللي في بطني في وسط المكان !! اظن مفيش دعاية احسن من كده للمطعم !! و طبعا جوزي كان في نص هدومه ومش عارف يقول ايه!! وعشان يخرج من الموقف المحرج ده قالهم: معلش اصل احنا مستنيين نونة..عقبال عندكم..!! وآدي دقني لو وديتك مطاعم تاني !!

قد يعجبك ايضآ