كورال ثيؤطوكوس يصدر أول ترنيمة فيديو كليب للأطفال

كورال ثيؤطوكوس

كورال ثيؤطوكوس يصدر أول ترنيمة فيديو كليب للأطفال

كورال ثيؤطوكوس يصدر أول ترنيمة فيديو كليب للأطفال
كورال ثيؤطوكوس

أصدر الكورال منذ أيام قليلة بقيادة الشاعر والملحن

“أستاذ كمال سمير” أول ترنيمة فيديو كليب للأطفال اسمها

“أشكرك ي ربي”.

يذكر أن الترنيمة من أداء الطفلة الصغيرة “بسنت عزيز”

بمشاركة فريق كورال ثيؤطوكوس للأطفال والذي كان فكرة

لدى قائده وعمل على تنفيذها، ليكون أول كورال في مصر

يجمع بين زمنين أو جيلين مختلفين.

كورال ثيؤطوكوس يصدر أول ترنيمة فيديو كليب للأطفال
كورال ثيؤطوكوس

طرحت الترنيمة منذ يومين على اليوتيوب لتلقى رواج جميل

بين أوساط الناس الداعمين للجيل القادم من الأطفال والذي

سيكون له شأن كبير في العطاء ونجاح الخدمة المهمة الذي

يقدمها كورال ثيؤطوكوس، وهي إحياء روح الترنيمة القبطية.

وجاء ذلك بعدما شهدت الفترة الأخيرة تدهورًا كبيرًا في إنتاج

وإصدار الترانيم القبطية حيث خرجت عن مسارها الروحي

وارتدت ثوب الركاكة واضمحلال الروحانية منها لتتجه إلى

مرحلة التجارة واستنفاد القيمة الروحية والإنسانية التي تتركها

في نفوس الناس.

كورال ثيؤطوكوس يصدر أول ترنيمة فيديو كليب للأطفال
كورال ثيؤطوكوس

يذكر أن الترنيمة من تأليف الشاعر والملحن أستاذ كمال

سمير، وتلحين أستاذ “كرم ملاك” أداء “بسنت عزيز”،

والتوزيع “لفادي ذكي”، التسجيل والمكساج “بيتر فاروق” ،

والتصوير “لماركو هاني”، مساعدين التصوير “مارك حليم”

و” ماركو ميلاد”، معدات “عصام عثمان”، إضاءة “محمد عصام” والمونتاج “لمايكل نزيه”، “إخراج مينا مجدي”، تم

التجسيل باستديو “مفرح القلوب”.

أعمال الفريق ونشأته

قدًّم الكورال خلال مسيرته التي امتدت ل34 سنة أعمال كثيرة

متضمنة نجاح كبير وغير مسبوق، الكورال تابع لكنيسة السيدة

العذراء مريم بمهمشة تحت رعاية الأنبا مارتيروس أسقف

كنائس شرق السكة الحديد ومسئول لجنة المصنفات بالمجمع

المقدس.

أصدر الفريق خلال مسيرته الطويلة 12 ألبوم له منذ تأسيسه

على يد الشاعر والملحن “كمال سمير” منذ بدايته وتأسيسه

عام 1987م حتى الآن.

حيث قام الفريق بإصدار أول ألبوم له وهو ألبوم “صرخة

إيمان” وكان ذلك في العام 1990 والذي لاقى نجاح كبير غير

معهود في أول عمل ينتجه ويقدمه على شريط كاسيت.

معروف عن كورال ثيؤطوكوس التراثي أنه لُقِّب بكورال

التراث للكنيسة المسيحية القبطية الأرثوذكسية بعدما صارت الكثير من

ترانيمه التي قدمها تراث للكنيسة وللناس، وقد خدمت ترانيمه

كل الفئات العمرية لتميزها الكبير وتناسبها مع كافة الأعمار

وأحبها كل الناس، كما أيضًا لاقت نجاحًا كبيرًا بين مختلف

الجنسيات والعقائد والأعراق بما يكمن من داخلها على قدرة

وقوة المخاطبة للذات الإنسانية.

https://www.elmshaher.com/

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد