أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

ما كان منتظر … بقلم: خالد العامري

ما كان منتظر    

بقلم: خالد العامري

كنت تعرف ُ يا قلبي بأن
أقسى حب ٍ ما كان منتظر.
قبول الطرف الآخر فيه ومع
ذلك فضلت أن تستمر.
وأنت تعرف ُ النتيجة َ مسبقاً
ولكنك راهنت على القدر.
فأنظر الآن ما الذي قد جلبهُ إليك
ذلك القدر المستتر.
امرأة جميلة ً ورائعة ً وذكية ً لكنها
بلا مشاعر وقلب ٍ من حجر.
أستخسر فيك كل الأحاسيس التي
كنت َ بها لا بل وبك منه ُ قد سخر.
فأي امرأة كانت بتلك الصفات التي
بها كانت هي.. فهو ذنب لها لا يغتفر.
لأنها ما قدرت حجم العواطف حين
كانت موجهة ً إليها وهي كالصخر.
لا حياة لمن تنادي ولا غفران لمن
لا ذنب له ُ في تعلقه ِ بذلك الأمر.
المزيد من المشاركات
إنها مأساة على كل جوانبها من حيث
هي التي جربت من قبلك القهر.
ولم تميز ما الذي يعنيه عشق عاشق ٍ
كان يطوف به ُ العشق متى ما حضر.
وما بين هذه وتلك كانت هي صاحبة
الحكم وقررت أن ترحل و أن تفر.
وما من خاسر ٍ سواك يا هذا القلب
الذي راهن العقل على أنه ُ سينتصر.
وها هي النتيجة كانت بغير صالحه
لا بل واستخسرت فيه ِ ذلك السمر.
ذاك الذي كان فيه ِ في كل ليلة ٍ معها
ليدمن العشق والسهر.
لكنه ُ وما أن أستفاق لم يجدها معهُ
بل وجدها ميالة ً للهجر.
وكانت حجتها واهية ً ولا تفي بالغرض
المبنية َ عليه كل العبر.
وهكذا غادرت مسرعة ً هاربة ً في جنح ِ
ليلة ً كانت من أصعب ما به ِ يا قلب قد
تمر..!!
قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.