أحدث أخبار الفن والرياضة والثقافة والمرأة والمجتمع والمشاهير في كل المجالات

مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع عدداً من سلات غذائية تجاوز الآلاف في عدة ولايات سودانية 

مركز الملك سلمان للإغاثة يوزع عدداً من سلات غذائية تجاوز الآلاف في عدة ولايات سودانية 

القسم الإعلامي للسفارة السعودية بالقاهرة- السبت 9  مارس  2024م

يواصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية دعمه الغذائي للشعب السوداني الشقيق، حيث وزع المركز 832 سلة غذائية في ولاية كسلا، استفاد منها 4.708 أفراد.

كما وزع أيضا 850 سلة غذائية في محلية المتمة بولاية نهر النيل، استفاد منها 4.845 فردا.

وفي محلية دنقلا بالولاية الشمالية في السودان، وزّع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية 369 سلة غذائية للفئات الأكثر احتياجًا والنازحة ، استفاد منها 1.987 فردا.

 يأتي ذلك ضمن المشاريع الإغاثية والإنسانية التي تنفذها المملكة عبر ذراعها الإنساني مركز الملك سلمان للإغاثة؛ لمساعدة المحتاجين والمتضررين أينما كانوا.

تأسس مركز الملك سلمان للإغاثة والمساعدات الإنسانية في مايو 2015 تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وكان الهدف الرئيسي من إنشاؤه هو توحيد مساهمات المساعدات الإنسانية والإغاثة المقدمة من الحكومة ، وغير الحكومية، والمصادر الفردية خارج المملكة، ويهدف المركز.

كذلك الى تطوير الشراكات مع المنظمات الدولية الرائدة في العمل الانساني.

 وتعد المملكة العربية السعودية شريكًا رئيسيًا للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بمساهمات تزيد عن 310 ملايين دولار أمريكي خلال العقد الحالي.

منذ تأسيس مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في عام 2015، تلقت المفوضية مساهمات تزيد عن 50 مليون دولار أمريكي لدعم العمليات في اليمن والصومال ولبنان والأردن وبنغلاديش.

بعد أقل من عام على إنشائه، في أبريل 2016 ، تعهد المركز بتقديم 273.7 مليون دولار أمريكي إستجابة للنداء العاجل لليمن والذي تم تخصيص 31 مليون دولار أمريكي عن طريقه للمفوضية للاستجابة لاحتياجات النازحين داخليًا.

 وقد تم كذلك التعهد بمبلغ إضافي قدره 150 مليون دولار أمريكي .

وفي العام 2020، يستمر دعم المملكة للاحتياجات الانسانية في اليمن عن طريق مركز الملك سلمان، والذي تعهد بتقديم 300 مليون دولار لدعم العمليات الانسانية في اليمن،منها 20 مليون دولار لدعم أنشطة المفوضية المختلفة.  وتمتد الشراكة المالية الآن إلى دعم المشاريع الصحية التي تخدم اللاجئين السوريين في الأردن ولبنان.

 

قد يعجبك ايضآ
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.