مريم الصغنن … هي قصة نجاح أصغر بلوجر في مصر

د. أحمد عبد الصبور

وسط ساحة المشاهير من المؤثرين في عالم السوشيال ميديا ظهرت ” مريم الصغنن ” أو الشهيرة بـ catmaryam لتأخذ حيز كبير بينهم ، لتكون الأصغر عمراً حيث بدأت مشوارها منذ كان عمرها ١٥ عاماً و أجتهدت حتى زادت شهرتها وحب الناس لها .

قالت “ مريم الصغنن ” إنها الآن بلغت ١٨ عاماً ، وسر شهرتها إنها تحب التمثيل بشكل كبير ، و عندما ظهر أبليكشن الميوزكلي بدأت بتحقيق حلمها في التمثيل ، وصرحت إنها لم تكن ترغب في الرقص فقط أمام الكاميرا مثل الآخرين بل أرادت أن تمثل ، فأخذت مقاطع قصيرة للفنانين و أصبحت تقلدها بطريقتها و أسلوبها .

أضافت أنه بعد ذلك زاد حب الناس لها ، فأستخدمت صوتها بدلاً من صوت الفنانين مما زاد إعجاب مشاهديها لأن طريقتها كانت مختلفة ، حتي وصلت إلى مليون ومائة ألف متابع .

قالت ” مريم ” أنه كما يوجد معجبين لها … يوجد أيضاً من لا يحبها و لايعجبه طريقتها ، ولكن تلك معادلة طبيعية تحدث دائماً ، شجعها في مشوارها أهلها حيث كانوا يدعمونها دائماً ، وأصبحت ” مريم ” تنقل لمتابعيها تفاصيل يومها لتثبت لهم أنها ليست متكبرة كما يظنها البعض فجمهورها هو الذي يدعمها فلن تفعل ذلك معه وزادت شهرتها على الإنستجرام و اليوتيوب .

وأضافت “ مريم ” إنها ستكمل مشوارها الذي بدأته لأنها تحب متابعيها وتحب شغل الميديا .

مريم الصغنن
مريم الصغنن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.