مباراة لن ينساها التاريخ..فريق كولومبي يلعب بسبعة لاعبين

خاض فريق اجيلاس دورادوس مباراة بسبعة لاعبين امام نظيره بويكا تشيكو في اطار مسابقة الدوري الكولومبي لكرة القدم،

وقدمت ادارة اجيلاس طلبا بتأجيل اللقاء بعد ضرب فيروس كورونا الفريق واصابة 22لاعبا،

لكن رابطة الدوري الكولومبي رفضت مقترح التاجيل بشكل قاطع،
مما جعل ادارة الفريق تتخذ قرارا تاريخيا بلعب الفريق بسبعة لاعبين امام 11لاعبا من بويكا،

وبدء اللقاء وكان دورادوس يؤدي بشكل مميز الي ان جاءت الدقيقة 57ليصيب احد لاعبي فريق بويكا ويخرج علي الفور ولم يكن هناك لاعبين علي دكة البدلاء،

مما ادي الي ان الحكم يتخذ قرارا بإلغاء المباراة واعتبار فريق بويكا تشيكو منسحبا واحتساب النتيجة لصالح اجيلاس دورادوس،
لكن بعد الغاء اللقاء من قبل الحكم صبت ادارة دورادوس غضبها علي الرابطة بعد اجبارهم علي لعب اللقاء بالرغم من اصابة العناصر الأساسية للفريق.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد