الرئيسية » 4 مفاجآت صادمة في قضية مستشفى قويسنا المركزي

4 مفاجآت صادمة في قضية مستشفى قويسنا المركزي

by محمد زيدان

4 مفاجآت صادمة في قضية مستشفى قويسنا المركزي

كتبت- دعاء علي
عقب تصدرها هاشتاج “مستشفى قويسنا المركزي”، على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” في مصر، بعد واقعة اعتداء أهل مريضة على طاقم التمريض في المستشفى، وتداول فيديو للاعتداء عبر مواقع التواصل الاجتماعي
-مفاجأت جديدة
فجر زوج إحدى ممرضات مستشفى قويسنا يدعى “عبدالحميد” مفاجأة، قائلاً: “المتهم بـ الاعتداء على الطاقم الطبي بالمستشفى عرض عليٌ مليون جنيه للتصالح”، متابعاً خلال مداخلة هاتفية عبر إحدى الفضائيات: ” أنا مش عارف أرفع عيني في زوجتي، ومش هقدر أعمل كده لحد ما حقها يرجع”.
أضاف: ” دي مش أول قضية للمتهم.. ومنذ شهر اعتدى على أحد فروع فودافون بكل بلطجة، وله الكثير من وقائع الشغب في المحافظة، مشيراً”مكنش في سيدة من الطاقم الطبي حامل، وموضوع الإجهاض ده شائعة انتشرت عبر السوشيال ميديا.
وأكدت إحدى العاملات، أن شقيقة الضابط المعتدي علي الممرضات تعمل طبيبة داخل المستشفي، سبق وتعدت علي الممرضات من قبل، وجاء ذلك خلال لقاء وزير الصحة الدكتور خالد عبد الغفار بالممرضات التي تم الاعتداء عليهم داخل مستشفي قويسنا
-بيان نقابة التمريض
فيما أوضح بيان نقابة التمريض، تفاصيل الواقعة، التي بدأت عند وصول شخص بصحبة أخيه وعدد من السيدات إلى طوارئ مستشفى قويسنا المركزي، نتيجة لإصابة إحدى السيدات بنزيف بسيط، وذلك في نفس وقت انشغال كافة أطباء النساء بعمليات جراحية أخرى، وعند إبلاغ التمريض للطبيب بتفاصيل الحالة طلب منها إجراء سونار وبعض التحاليل حتى انتهاء العمليات.
وذكر البيان، “إذا بالشخص المصاحب للحالة رفض ذلك وطالب بضرورة مناظرة الحالة وبدأ في سباب العاملين بالمستشفى، في نفس الوقت الذي اصطحب فيه التمريض للحالة وإيداعها بسرير في الطوارئ لإجراء السونار والتحاليل المطلوبة حتى يتم مناظرتها”.
واشار إلى أنه وفقًا لشهادة التمريض في المستشفى، فإن السيدات المصاحبات للحالة بدأن في تهديد أطقم التمريض بالمستشفى وتوعدوهن بالضرب، وبعدها دخل رجلين لقسم النساء وقاموا بضرب كافة التمريض المتواجد بالقسم، وفي نفس الوقت أخرجت إحدى أطقم التمريض هاتفها للاتصال بالطوارئ تم الاعتداء عليها، لافتة إلى إصابة 6 ممرضات، بالإضافة إلى إصابة ٣ عاملات على إثر تلك الواقعة
– حقكم جاي بالقانون
وأكد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة خلال لقاء ممرضات مستشفى قويسنا العام اليوم السبت، أن واقعة الاعتداء عليهن أثناء عملهن لن تمر مرور الكرام، موضحًا أن حضوره بينهن كان تأكيدًا على حقوقهن، موضحا خلال زيارته للقاء الممرضات المعتدى عليهن: “احنا مش جايين نطبطب عليكم لكن بنأكد إن حقكم جاي والجميع سُيحاسب بالقانون”.
وقال مصدر بمستشفى قويسنا العام في تصريحات خاصة لموقع مصراوي، إن الوزير التقى بزوج ممرضة تعرضت للاعتداء، وأكد حفاظه على حقوقها وعمله على التعجيل بإصدار قانون جديد يحمي الطواقم الطبية، وأضاف: “الجميع هيتحاسب حتى لو كان مدير مكنش موجود يحميكم، واحنا في ضهركم اطمنوا”.
– بيان القوات المسلحة
وكانت القوات المسلحة قد اصدرت بيانا رسميا اليوم السبت بشأن واقعة مستشفى قويسنا المركزي: تتابع القوات المسلحة عن كثب ما أُثير بمواقع التواصل الاجتماعي بشأن واقعة مستشفى قويسنا المركزي، مؤكدة: كامل احترامها لمبدأ سيادة القانون، وتهيب بالجميع تحري الدقة والانتظار لحين انتهاء التحقيقات.

Related Posts

Leave a Comment