هدى سلطان تكشف معارضة شقيقها دخول الفن وموافقته وتلحينه أغلب أغانيها

هدى سلطان تكشف معارضة شقيقها دخول الفن وموافقته وتلحينه أغلب أغانيها

في تسجيل اذاعي نادر كشفت الفنانة الراحلة هدى سلطان علاقتها مع شقيقها الفنان محمد فوزي وحقيقية أعتراضه علي دخولها مجال الفن،ثم الموافقة لاحقا عندما تاكد من موهبتها وأصرارها علي مواصلة الدخول في المجال الفني ومساعدته لها في تلحين عدد كبير من أغانيها

معارضة محمد فوزي دخول هدى سلطان مجال الفن

في بداية الحوار الاذاعي تطرقت الفنانة الراحلة هدى سلطان لمعارضة شقيقها الفنان الراحل محمد فوزي لدخولها مجال الفن، فقالت: معارضة فوزي لاحترافي الفن كان بسبب خوفه عليا من الوسط الفني، لكن لما عرف بعد كده أني داخلة الفن عشان غاوية أغني وأمثل وعندي موهبة، فالحقيقة ساعدني وعملي ليا أشهر أغانيا زي “لموني” و”يا ضاربين الودع” وكثير من أغاني الافلام.

IMG-20200831-WA0026

فوزي يلحن لهدى اغنية السد في ساعات

وذكرت هدى سلطان في حوارها الاذاعي تلحين فوزي أغنية لها في عدة ساعات كانت تنوي غنائها في احتفالات بناء السد العالي في اسوان، حيث كانت هدي مجهزة أغنية لكن لم تكن راضية عن لحنها فطلبت من فوزي وضع لحن للاغنية، فقالت هدي عن كواليس هذه الواقعة:” كنت عاملة أغنية للسد لكن مكنش عجبني اللحن و فكرت في مين ممكن ينقذني و يلحن الاغنية خصوصا اني كنت صاحبة مسافرة الي اسوان لغناء هذه الاغنية في احتفالات السد العالي في اسوان، فاتصالت بفوزي وقولتله انا رايحة عند ليلي مراد وهاكمك من عندها اقولك كلمات الاغنية واذا كان ممكن عشان تحطلها لحن احسن من اللحن اللي معايا، وفعلا روحت لليلي مراد وكلمته من عندها واتصل بيه وكل شوية يسمعني جزء من اللحن ويقولي سمعيني، وع الصبح روحت المحطة وركبت القطر في طريقي الي اسوان وانا مش معايا نوتة لحن الاغنية لغاية ما القطر كان بدأ يتحرك لقيت سيد اللي بيشتغل عند فوزي جاي بيجري وبينده مدام هدي مدام هدي، و اداني نوتة لحن فوزي لاغنية السد والقطر كان بيتحرك، وطبعا المسافة الي اسوان كانت طويلة أستغلينا الوقت ده اني اتدرب مع الفرقة الموسيقية اللي كان فيها فطاحل الموسيقيين في مصر زي انور منسي والحفناوي، وخلصنا بروفة الاغنية في القطر.

IMG-20200831-WA0024

علاقة فوزي وهدى كأخوات

وعن علاقتها مع فوزي الشقيق والاخ قالت هدي سلطان، : محمد مكنش ليا مجرد اخ لا كان اكتر من اخ كان صديق لاني كنت بحكيله ادق اسراري وكنا قريبين وملتصقين ببعض بدرجة كبيرة، كان فيه بينا نوع من الحب اكتر من الحب اللي بين الاخوات لان لما تبقي فيه مصارحة بتصل الي مرتبة الصداقة وده بيكون شئ عظيم لما تكون بين الاخوات، ولاني فقدت ابويا وانا صغيرة، فكان فوزي بالنسبة ليا هو الاب، بس الاب المتفتح الاب اللي مش بيخوف ولكن بتصاحب مع بنته.

✍️ احمد علي

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد